المشهد اليمني الأول

توجه السيد القائد لتحالف العدوان بنصيحة الوقف الفوري لـالعدوان والحصار، فست سنوات كافية لإثبات فشلهم وإخفاقهم، حيث بات واضحا أللا أفق لتحالف العدوان إلا المزيد من الفشل والإجرام.

واكد السيد القائد بأن شعبنا متمسك بمواقفه المبدئية الإيمانية تجاه قضايا أمته وفي مقدمتها القضية الفلسطينية واستنكار العمالة والموالاة للعدو الإسرائيلي تحت مسمى التطبيع. وأن حركة موالاة العدو الإسرائيلي تحت مسمى التطبيع مدانة لأنها تستهدف كل أبناء المنطقة، وتحاول جعل كيان العدو طرفا في كل قضايا الأمة.

وأكد السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي أن شعبنا متمسك بموقفه المبدأي في التصدي لكل مساعي التفرقة والفتنة بين أبناء الأمة، ونعتبر الأخوة الإسلامية مبدأ دينيا والتزاما إيماني وأن مسارات عمل شعبنا في كل المجالات مستمرة، ويجب أن نسعى لتحويل التحدي إلى فرصة ويجب أن تتظافر الجهود رسميا وشعبيا لتعزيز كل عوامل الصمود والتوجه نحو البناء والتطوير في مختلف المجالات بالتركيز على الإنتاج المحلي والقطاع الزراعي والتصنيع في البلد والعناية بالتكافل الاجتماعي يجب أن تستمر بشكل أكبر وسنسعى إلى تنظيمها بشكل أفضل وندعو للعناية بإخراج الزكاة لأن لها إسهامًا كبيرًا في سد معاناة الفقراء والمحتاجين.

وفي الشأن الداخلي وبكل صراحة ووضوح قال السيد القائد: والله اننا نسعى وبكل جد وإرادة صادقة وبشكل مستمر لتطهير وإصلاح مؤسسات الدولة للقيام بواجباتها تجاه الشعب وهذه المسؤولية كبيرة ومعقدة بسبب آثار النظام السابق.

المحور العاشر

للاوفياء شكر وللاعداء قادمون ومتقدمون، وفي ختام خطاب اليوم الوطني للصمود توجه السيد القائد بالشكر لمن وقفوا الى جانب الشعب اليمني في مظلوميته من دول في مقدمتها الجمهورية الإسلامية الإيرانية والمواقف الإنسانية الإيجابية مثل سلطنة عمان كما توجه بالشكر للذين وقفوا إلى جانبنا من أبناء أمتنا على رأسهم حزب الله وأمينه العام السيد حسن نصرالله ولكل الذين نصروا شعبنا في مظلوميته.

وكما هو معتاد مع بداية كل سنة عدوان وبالتميز في هذه السنة عن السنوات الماضية وبقبضة يدٍ حاسمة وابتسامة قائد مؤزر بعون القوي العزيز قال السيد القائد:

قادمون في العام السابع من موقع متقدم على مستوى التصنيع العسكري والتقدم الميداني والوعي الشعبي والزخم العسكري والإنجاز الأمني والصمود الاقتصادي والثبات السياسي والالتزام بالموقف الإيماني، قادمون في العام السابع بلا تراجع ولا يأس ولا إحباط، متقدمون إلى الأمام لإنجازات أكبر وانتصارات أعظم ونجاحات أكثر وثبات أقوى بإذن الله

اليوم الوطني للصمود

__________
المشهد اليمني الاول
المحرر السياسي
25مارس 2021م

المقالة السابقةمحافظة صنعاء..فعالية مركزية وتدشين قوافل المحافظة بمناسبة اليوم الوطني للصمود”
المقالة التاليةالمملكة تحترق.. انفجارات واسعة في خميس مشيط ومطار جدة وجيزان ونجران