المشهد اليمني الأول

توصلت اليابان منذ فترة إلى استراتيجية لمساعدة المكفوفين على السير في الشوارع بدون مساعدة أحد.

عن طريق تثبيت بلاطات بارزة على الأرصفة يسترشد بها المكفوف عن طريق ملامستها بالعصا أو بأقدامه لمعرفة طريقة، وسرعان ما طبقت العديد من دول العالم هذه الفكرة بغرض مساعدة المكفوفين على السير على الارصفة والوصول إلى وجهتهم دون الحاجة إلى طلب المساعدة.

ومع تطور التكنولوجيا، تركزت الجهود على تطوير منظومة إلكترونية تعتمد على التصوير الرقمي لمساعدة المكفوفين على السير بمفردهم على الأرصفة عن طريق تعقب هذه البلاطات البارزة بصورة رقمية وتحذير المكفوف في حالة وجود أي عقبة تعترض طريقه أثناء السير.

ويقول الباحث تشينتاكا بريماشاندرا من معهد شيباورا للتكنولوجيا في اليابان إن هذه التقنية تواجه كثيرا من التحديات مثل التغير الذي يطرأ على ألوان البلاطات بمرور الوقت أو تغير درجاتها اللونية باختلاف درجات الإضاءة، مما يجعل من الصعب على الكاميرات الرقمية رصدها وتحديد أماكنها، كما أن العديد من البلدان تستخدم درجات تلوين مختلفة لهذه البلاطات، مما يزيد من صعوبة تحديدها بواسطة الكاميرات المتخصصة.

ولعلاج هذه المشكلة، ابتكر البروفيسور بريماشاندرا وفريقه البحثي معادلة خوارزمية لمعالجة الصور التي يتم التقاطها بواسطة الكاميرات، من أجل رفع قدرة هذه الكاميرات في تحديد أماكن البلاطات بدقة أعلى.

وتتكون هذه المنظومة من كاميرا ذات عدسات متخصصة تثبت على صدر المكفوف وتتصل بكمبيوتر صغير الحجم بحجم البطاقة الائتمانية. ويقوم الكمبيوتر بمعالجة الصور التي تلتقط بواسطة الكاميرا، لمساعدة المكفوف على تعقب البلاطات الملونة ثم إصدار تحذير صوتي من خلال سماعة تثبت في الأذن لتنبيه المستخدم لوجود عقبة تعترض طريقه.

ويؤكد الباحثون أن المعادلة الخوارزمية هي أهم عنصر في هذه المنظومة، حيث أنها هي التي تحلل الصور الرقمية وتقوم بتحديد مسار البلاطات الملونة. وأفاد الموقع الإلكتروني “تيك إكسبلور” المتخصص في التكنولوجيا بأن هذه المنظومة تم اختبارها اعتمادا على آلاف الصور للبلاطات الملونة في مختلف أنحاء العالم.

وذكر البروفيسور بريماشاندرا أن درجة دقة المنظومة في تحديد المسارات الصحيحة للمكفوفين تصل إلى 65. 91 في المئة سواء في الأماكن المغلقة أو المفتوحة وفي ظروف الإضاءة المختلفة.

المقالة السابقةمحافظ مأرب طعيمان يحذرمن استخدام المرتزقة للنازحين كدروع بشرية والمتاجرة بمعاناتهم
المقالة التاليةمواجهات مأرب.. السيطرة على مواقع جديدة وأسر وحصار العديد من المرتزقة ومصرع قيادات كبيرة