المشهد اليمني الأول

أكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله خلال الحفل التأبيني الذي اقامه “تجمع العلماء المسلمين” للراحل الشيخ القاضي أحمد الزين، ان اليمنيين كبار في السياسة والحكمة، ولا يمكن خداعهم سياسيا

وأوضح السيد نصر الله أن قوى العدوان تحاول أن تدفع اليمنيين للتفاوض تحت الضغط الإنساني وانتشار الأوبئة والأزمات الاقتصادية .. مشيرا إلى أن وقف إطلاق النار بدون رفع الحصار يعني أن قوى العدوان تحاول تحقيق ما عجزت عنه عسكريا عبر الضغط الاجتماعي .

وقال السيد حسن نصرالله: هناك حرب إعلامية وسياسية على المجاهدين في اليمن من خلال تصوير المشهد بشكل خاطئ والقول بأن السعودية تريد وقف الحرب وأنصار الله يرفضون وقفها.. مضيفا ان المعروض على الإخوة في اليمن كما يشرحونه ليس وقف الحرب، بل وقف إطلاق النار واستمرار بقية أشكال الحرب على اليمن.

وأضاف “يقولون لليمنيين تعالوا لوقف إطلاق النار لكن مع إقفال المطار والموانئ ولا يدخل أي شيء لليمن وبعدها نذهب للتفاوض السياسي وعلى أساسه نحل باقي المشاكل، وهذا خداع كبير.. مؤكدا أن الخداع الكبير لا ينطل حتى على أطفال اليمن، مضيفا ” أقول للأمريكيين والسعوديين أنتم تضيعون الوقت ، لا تضيعوا وقتكم، الخداع لن يجدي نفعا، واذهبوا لوقف الحرب ورفع الحصار”.

وأوضح نصرالله أن اليمنيين يريدون وقفا عسكريا وإنسانيا للحرب، ولا يجوز أن يخدع أحد بالمطالبة بوقف الحرب عسكريا فقط، واليمنيون اليوم يدهم هي العليا وفي موقع التقدم على أبواب العام السابع من العدوان.. مؤكدا أن الصمود اليمني لـ6 سنوات فيه الكثير من الدروس والعبر والتجارب للبنان وفلسطين وكل المستضعفين في العالم.

وأشار نصرالله إلى أن النظام السعودي أراد إعطاء بعدٍ معين للحرب على اليمن فقام المفتي السعودي في بداية العدوان وأعلن أن هذه الحرب هي “حرب السنة والشيعة”.. لافتا إلى أن الشيخ أحمد الزين تصدى للعناوين الطائفية التي أطلقتها السعودية في حربها على اليمن.. موضحا أن الفتنة الطائفية والمذهبية بين السنة والشيعة هي آخر أسلحة المحور الأمريكي الإسرائيلي.

المقالة السابقةּا̍ڵــڛۣــﯧْۧــد حسن نصر الله للسعودية بشأن اليمن: لا تضيعوا وقتاً اذا كنتم جادين في وقف الحرب اذهبوا الى وقف الحرب ورفع الحصار
المقالة التاليةتدشين موقع الكتروني موحد لتلقي الشكاوي