المشهد اليمني الأول

اعلنت قبيلة بني بهلول بمحافظة صنعاء اليوم النفير العام والاستمرار في التصدي للعدوان السعودي الامريكي ورفد جبهات القتال بالأموال والرجال. جاء ذلك في وقفة مسلحة تداعا لها أبناء بني بهلول تدشينا للعام السابع من الصمود.

وخلال الوقفة سير أبناء بني بهلول قافلة الفتح التي احتوت على مواشي ومواد غذائية دعما وإسنادا للمجاهدين في جبهات الشرف والبطولة، استمرارا للصمود اليماني بوجه العدوان السعودي الامريكي الغاشم. وأشارت كلمات المشاركين إلى أن تدشين العام السابع من الصمود بتسيير قافلة الفتح يأتي تأكيدا على استمرار البذل والعطاء والتضحية ورفد الجبهات بالمقاتلين الأشداء وقوافل العطاء والجود حتى تطهير كل شبر في أرض الوطن من دنس الغزاة والمحتلين بعزيمة الرجال وتضحيات الأبطال.

وأشاد بيان الوقفة بحضور قيادات السلطة المحلية والاشرافية ببني بهلول بالانتصارات التي سطرها رجال الرجال في ميادين الصمود خلال السنوات الماضية وكذا الضربات الحاسمة التي تنفذها القوة الصاروخية والطيران المسير التي اصابت العدو في مقتل. وندد المشاركين باستمرار القرصنة البحرية على سفن المشتقات النفطية التي تمثل ابادة جماعية بحق ابناء شعبنا اليمني.

المقالة السابقةمؤامرة اليمن وسوريا.. ما بين ادلب ومأرب الإرهاب واكذوبة النازحين
المقالة التاليةشركة النفط: بحرية العدوان تحجز سفينتين ليصل عدد السفن المحتجزة للمشتقات النفطية 10 سفن