المشهد اليمني الأول

تتكدس مئات العائلات اليمنية في منفذ شرورة بحضرموت، للأسبوع الثاني على التوالي بعد منع النظام السعودي خروجهم على متن سياراتهم ذات الدفع الرباعي.

وشن ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي هجوماً لاذعاً على “حكومة الفار هادي” بسبب صمتها امام إجراءات النظام السعودي التي وصفوها بالمستفزة والمهينة.

ووصف الناشطون “حكومة الفار هادي” بحكومة فنادق الرياض النائمة والتي لا يعينها أمر المغتربين اليمنيين.. مطالبين النـظام السعودي بالكف عن العبث بكرامة اليمنيين والسماح للمغتربين بالمرور من المنفذ دون عوائق.

وسخر الناشطون من ذرائع النظام السعودي الذي منع دخول العائلات اليمنية على متن سيارتها بحجة أن السيارات ذات الدفع الرباعي يستخدمها الجيش واللجان في المعارك الدائرة مع التحالف لافتين إلى أن القوات اليمنية اغتنمت آلاف السيارات والمدرعات خلال المعارك الدائرة في أكثر من جبهة مع التحالف.

يشار إلى أن النظـام السعودي منع خروج السيارات ذات الدفع الرباعي إلى اليمن بذريعة أن القوات اليمنية تستخدمها في المعارك الدائرة ضد التحالف.

photo ٢٠٢١ ٠٤ ٠٣ ٠٠ ٥٨ ٤٥ photo ٢٠٢١ ٠٤ ٠٣ ٠٠ ٥٢ ٢٦

المقالة السابقةمأرب.. صدور النازحين متارس للإرهابيين
المقالة التاليةانهيار كبير للدولار والسعودي أمام الريال اليمني