المشهد اليمني الأول

أعلنت لجنة أطباء السودان، أمس، عن مقتل 18 شخصاً وجرح 54 آخرين، في اشتباكات قبلية شهدتها مدينة الجنينة، عاصمة ولاية غرب دارفور، يومَي السبت والأحد.

وأشار فرع غرب دارفور التابع للجنة، في بيان، إلى أن «الجرحى والمصابين يتلقون الرعاية الطبية في مستشفى الجنينة التعليمي».

كما أكدت اللجنة أن الاشتباكات بدأت السبت، واتسعت بصورة أكبر صباح الأحد، فيما أفاد شهود عيان أنها استمرت حتى صباح اليوم.

كذلك، أعلنت اللجنة عن هجوم تعرّضت له سيارة إسعاف كانت تنقل بعض مصابي الاشتباكات القبلية، لافتة إلى أن «المستشفيات لا تزال تستقبل المزيد من الضحايا».

يشار إلى أن إقليم دارفور، الواقع غرب البلاد، يعاني من اضطرابات شبيهة منذ عام 2003، بعد تسلّح مجموعات تنتمي إلى أقليات أفريقية، بحجة تهميش الإقليم سياسياً واقتصادياً، في مواجهة حكومة الخرطوم السودانية التي ناصرتها مجموعات عربية.

وقد تراجعت حدّة القتال في الإقليم خلال السنوات الثلاث الأخيرة، ولكنذ الاشتباكات القبلية ظلت مصدر التهديد الرئيسي للأمن في الإقليم.

المقال السابقصعدة.. حفل اختتام دورة دفعة الشهيد القائد “صور”
المقال التاليبعد تعرضه لهجوم مدفعي.. محافظ شبوة يحذر دول العدوان ومرتزقته من مغبة تدمير منشأة بلحاف الغازية