المشهد اليمني الأول

حذر محافظ شبوة أحمد الحسن الأمير، دول تحالف العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي ومرتزقتهم من مغبة استهداف وتدمير منشأة بلحاف الغازية وميناء تصدير الغاز المسال.

وأكد المحافظ الأمير في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن تعرض منشأة تسييل الغاز المسال مساء أمس الأحد لهجوم مدفعي يكشف عن مؤامرة سعودية إماراتية لتدمير المنشأة الغازية وميناء تصدير الغاز المسال والذي كلف اليمن مليارات الدولارات.

وأوضح أن وجود قواعد عسكرية إماراتية وأمريكية في ميناء بلحاف في مديرية رضوم بشبوة منذ 3 سنوات ،يأتي ضمن المخطط التآمري لدول الغزو والاحتلال في المحافظات الجنوبية والهادف إلى تعطيل الموانئ الاستراتيجية اليمنية وتدميرها .

وحمل محافظ شبوة دول تحالف العدوان وأدواتها من حزب الاصلاح والتنظيمات الارهابية المسئولية الكاملة عن سلامة الميناء ومرافقة المختلفة، داعياً أبناء وقبائل شبوة الأحرار إلى افشال مخطط تدمير الميناء وطرد قوات الاحتلال ومرتزقتها.