المشهد اليمني الأول

قال عضو الهيئة القيادية في حركة “خلاص”، الدكتور فؤاد إبراهيم، إنَّ “السعودية اليوم وبعد 6 سنوات من العدوان على اليمن باتت في موقع الخاسر”، موضحاً أنَّ “المعادلات الميدانية انقلبت رأساً على عقِب”.

وقال إبراهيم، في مقابلة له، إنَّ “رهان الرياض الرئيس في أيام الحرب الأولى كان مرتكناً إلى سلاحِ الجوّ الذي فشل ولم يعُد امتيازاً سعودياً – أمريكياً، بعد امتلاك صنعاء لهذا السلاحِ واستخدامه بكفاءة عالية ورادعة”.

ورداً على سؤال عن تأثير الضربات اليمنية للعمق السعودي، قال إبراهيم إنَّ “الرد اليمني على الاعتداءات السـعودية بالصواريخ البالستية والطائرات المُسيّرة بضرب مراكز حيوية استراتيجية داخل العمق السعودي بعثر ادعاءات السعودية تدمير كلّ إمكانات الجيش اليمني الصاروخية في بداية العدوان”.

المقالة السابقةتحالف حقوقي يدعو بايدن لوقف دعم السعودية بقتل الشعب اليمني
المقالة التاليةوقفات احتجاجية لأبناء أمانة العاصمة ينددون فيها باستمرار العدوان والحصار