المشهد اليمني الأول

أفادت وزارة الخارجية الأمريكية، يوم الأحد، بأن واشنطن تقف إلى جانب جمهورية التشيك في ردها على “الأعمال التخريبية” على أراضيها من قبل روسيا بطردها الدوبلوماسيين الروس، حسب زعمها.

وكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس في تغريدة: “الولايات المتحدة تقف إلى جانب جمهورية التشيك في ردها الحازم على الأعمال التخريبية الروسية على الأراضي التشيكية“، على حد تعبيره. وأضاف: “يجب أن نتصرف بحزم للرد على الإجراءات الروسية التي تهدد سلامة الأراضي أو أمن الطاقة أو البنية التحتية الحيوية لحلفائنا وشركائنا”.

وأعلنت الحكومة التشيكية، أمس السبت، طردها 18 دبلوماسيا روسيا تابعين لسفارة موسكو لدى براغ زاعمة أنهم “ضباط في هيئة الاستخبارات الخارجية والإدارة العامة للاستخبارات الروسية”. وقالت السلطات التشيكية إن هذا الإجراء تم اتخاذه في ظل كشف ملابسات جديدة لحادث انفجار مستودع ذخيرة في مدينة فربيتيتسيه عام 2014، حيث ادعت براغ أنه حصل بمشاركة من عناصر الاستخبارات الروسية.

وأصدرت الخارجية الروسية بيانا أعربت فيه عن احتجاج شديد اللهجة على هذه الخطوة “المتخذة بذرائع لا أساس لها ومصطنعة”، قبل أن تستدعي السفير التشيكي لديها في وقت سابق من اليوم الأحد.

المقالة السابقةجمهورية التشيك تكشف تفاصيل جديدة عن طرد الدبلوماسيين الروس
المقالة التاليةالصين.. ارتفاع الإنتاج من الغاز الطبيعي بنسبة 13.1% خلال الربع الأول