المشهد اليمني الأول

أكد الخبير العسكري العميد عبدالغني الزبيدي أن القوة التي يمتلكها الجيش اليمني واللجان الشعبية باتت تقرأ اليوم بموازين الردع الاستراتيجي، حيث بات العدو الصهيوني والولايات المتحدة يقرآنها باعتبار أنها باتت جزءا أساسيا وأصيلا من محور المقاومة.

وأكد العميد عبدالغني الزبيدي قائلا: اليوم لدينا اليد الطولى، ونمتلك زمام المبادرة، ولدينا القدرة العسكرية والأدوات والمعدات والآليات التي يمكن أن تضرب أي هدف داخل العمق السعودي وفق رؤية استراتيجية مبنية على قطع الأيدي التي تمتد إلى إيذاء الشعب اليمني سواء بالحصار أو العدوان. وأشار إلى أن العدو السعودي لم يعد اليوم لديه أهداف في اليمن يستطيع أن يضربها، وهو يضرب أهدافا وهمية، ولم يعد يمتلك هدفا غير إيذاء الشعب اليمني من خلال المزيد من الخنق الاقتصادي.

وأضاف: هو اليوم يعاني معاناة كبيرة جدا بحيث أن هذه القوة والضربات لم تعد عابرة وهي موجعة ومؤلمة، سواء لعصب الاقتصاد السعودي أو للقوة العسكرية التي كان يباهي ويفاخر بها، والتي تجاوزت أيضا منظومات الرادارات التي اشترتها الرياض بمليارات الدولارات.

وشدد على أن القوة اليمنية باتت تقرأ اليوم بموازين الردع الاستراتيجي، وليس فقط في داخل العمق السعودي بل ما هو أبعد، حيث يقرأها العدو الصهيوني وتقرأها الولايات المتحدة باعتبار أن هذه القوة باتت جزءا أساسيا وأصيلا من محور المقاومة فيما إذا كانت هناك مواجهة شاملة في المنطقة.

المقالة السابقةالقمع مستمر.. السلطات السعودية تصعد من حملاتها ضد المعارضين
المقالة التاليةالنظام السعودي يتكتم على محادثاته مع إيران .. هذه مطالب الرياض!