المشهد اليمني الأول

هناك امعان في زيادة معاناة عمال وموظفي مصنع اسمنت باجل..

وقود مصنع اسمنت عمران يصل الى ميناء الحديدة وتكاليف النقل الى عمران منخفضه وتكاليف الانتاج مناسبة والعامل والموظف يستلم المستحقات في مواعيدها مع الحوافز ومميزات العلاج وغيره وكذلك صرف مبالغ من المستحقات السابقة.

بينما الكلنكير المستورد والمشترى من الخارج خصيصا لتشغيل لمصنع باجل يصل الى ميناء عدن.. وتكاليف النقل مرتفعة وتكاليف الانتاج كذلك وينعكس ذلك سلبا على معادلة النفقات لا تساوي الايرادات وعلى مستحقات عمال وموظفي باجل، وقبل اسبوع عمال وموظفي عمران والادارة العامة لمؤسسة الاسمنت – صنعاء استلموا اكرامية رمضان بينما عمال مصنع باجل للتأجيل.

وكلما توفر مبلغ مالي يتم صرفه في جوانب اخرى، وبدلا من صرف اكرامية رمضان ل 850 عامل وموظف لعمال باجل تم صرف مبلغ بعشرات الملايين لمتعهد نقل الكلنكير من عدن الى باجل مع فارق العملة للديزل بين صنعاء وعدن.. ثم تاجيل الصرف وربما يراد اختزال الاكرامية الى النصف.. او الى نهاية رمضان، ناهيك على ان مستحقات عمال باجل لاتقارن واقل بالمقانة مع مستحقات عمال عمران وهم من مؤسسة اسمنت واحدة.

وسوء الادارة دائما يتحملها العامل والموظف بالمعاناة.

مصنع باجل محاصر من عام 2009م، عندما تم توقيفة عن الانتاج بمبرر ارتفاع الوقود والقطاع الخاص يستور المادة الخام ” الكنكير” من الخارج ورخيصة الثمن ويحقق ارباح خيالية، ويسيطر على اسواق مصنع باجل الذي منع تشغيله بالكلنكير المستورد وحينها كان لديه رصيد مالي بمىات الملايين.

فتم صرفها واغراق المصنع بديون اكثر من قيمته، والهدف القول ان المصنع فاشل والحل خصخصة.. وعندما تم استيراد المادة الخام في2021م، وصلت الى ميناء عدن.. الخط الثالث الصيني الجدي “التوسيع” ممنوع من التشغيل حتى تأريخه..
وهو جاهز للعمل من ابريل 2014 وبفعل فاعلين، والجهاز المركزي يعرف المتسبب ومرصود بتقارير الجهاز المركزي
الحديدة خاصة تقرير عام 2014م.

هيئة مكافحة الفساد تعلم بالجرائم الجسيمة بالمصنع ونيابة الاموال العامة بصنعاء تعرف من عرقل تشغيل مصنع باجل من عام 2012م، بالكلنكير المستورد.

مكتب رئاسة الجمهورية يعرف ذلك من سبتمبر عام 2019 م. ومجلس النواب يعرف بالاسم والصفة من خرب معدات مصنع اسمنت باجل بالوقود المغشوش في عام 2009م.

لا احد يحاسب.. لا احد يعمل بالشرع والقانون لمحاسبة المتسببين.. وبالتالي استمرار نفس عقلية الادارة من عام 2007م الى تأريخه.. والمصنع صفر انتاج كلنكير بتشغيل افران المصنع.

احدهم قال:
انقلوا مصنع اسمنت باجل الى عمران وسيتغير احواله في غضون اشهر. وسيكون ناجح مثل مصنع اسمنت عمران.

_____________
ابوجميل انعم العبسي
8 رمضان ١٤٤٢هجرية
21ابريل 2021م

المقالة السابقةأحدثهم بقيمة 3.7 مليار دولار.. بن سلمان يغرق السعودية بدوامة القروض
المقالة التاليةإسرائيل تبارك للسعودية خدمة الشرطيات في الحرم المكي