المشهد اليمني الأول

كشفت صحيفة هآرتس العبرية، يوم الخميس 22ابريل 2021م ، عن تنسيق مشترك بين الاحتلال الإماراتي وكيان المحتل الصهيوني يتعلق بالمخا وسقطرى اليمنية جرى بحثه في اللقاء الأخير بين وزير خارجية المُحتل الإماراتي عبدالله بن زايد ومايسمى بالمبعوث الصهيوني لدول الخليج العربية زفي حيفتس.

وقالت الصحيفة العبرية: إن الطرفين بحثا إنشاء قواعد عسكرية دائمة للكيان الصهيوني في المخأ وسقطرى اليمنيتين على أن تكون تلك القواعد العسكرية ظاهرة.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن اتباع الاحتلال الاماراتي باليمن في إشارة إلى الخائن طارق عفاش في الساحل الغربي والى الخونة بالانتقالي في سقطرى اليمنية لا يمانعون في إنشاء تحالفات عسكرية مع الكيان وقواعد صهيونية في المياه الإقليمية اليمنية حد قول الصحيفة.

وكان الجانبان المُحتل الإماراتي والاحتلال الصهيوني لفلسطين قد تناولا خلال لقائهما في العاصمة الإماراتية أبوظبي سبل تعزيز التعاون المشترك ‏بين الكيانين الإماراتي والصهيوني في عدد من المجالات وفق بيان رسمي صادر عن أبو ظبي‎.‎

 

المقالة السابقةاستمرار الاشتباكات في القدس.. “ليهافا” تحشد للهجوم على المقدسيين
المقالة التالية“النووي الإيراني” يثير خلافاً بين واشنطن و”تل أبيب” والأخيرة تبلور موقفها من الاتفاق