المشهد اليمني الأول

كشف تقرير لشبكة سي إن إن الأمريكية الوضع الهش لقوات مرتزقة العدوان في جبهات مأرب بعد زيارته لها.

وأوضح التقرير الذي أعده فريق خاص للشبكة بعد زيارته إلى مـأرب، أن الخطوط الأمامية للمرتزقة بالقرب من مأرب هشة، وعدد المرتزقة المقاتلين ضئيل للغاية، وساتر طيني منخفض وغير مكتمل هو كل ما يفصلها عن الجيش اليمني واللجان الشعبية وهم في وضع مكشوف للجميع عبر أراضي وعرة شبه مسطحة على بعد أقل من نصف ميل.

وأفاد التقرير أن المرتزقة يقاتلون ببنادق ودروع قديمة وذخيرة محدودة ومعسكرات متقطعة صغيرة وبدائية، حيث يعيشون تحت الأشجار، في الكهوف الطينية والخيام الممزقة.

وأوضح التقرير إلى أن ما تسمى بالشرعية تستعين بمقاتلين من أبناء القبائل لتعويض النقص في صفوف قواتها، في حين قادتها العسكريين قلقين بشكل واضح من طائرات الجيش واللجان الشعبية بدون طيار القادرة على الاستطلاع وتحديد مواقعهم ثم يبدأ هجوم سريع.

وأكدت ال CNN أن هناك سبب وجيه لقلق القادة العسكريين على حياتهم، حيث فقدت ماتسمى بالقوات الخاصة في مأرب اثنين من قادتها خلال شهرين، بينما ينتقي الجيش واللجان الشعبية من يلاحقونهم من القادة وصرعهم، وإن معدل ارتفاع سقوط القادة العسكريين صرعى أثار قلق المسؤولين أكثر مما كانوا عليه قبل بضع سنوات.

وكشفت شبكة ال CNN الامريكية عن خوف ورعب يسيطر على قيادات الخيانة والارتزاق العسكرية على مصيرهم في مأرب من من تصفهم بسماسرة السلطة في مأرب في وضع ومستقبل وجودهم في مدينة مـأرب.

ومن جهة اخرى اكد مراقب للمشهد اليمني الأول بأن تقرير CNN ماهو إلّا مبرر مُبكر وتمهيد للهزيمة المدوية المنتظرة لقوى العدوان في مأرب، وهي المدججة بمختلف انواع الاسلحة جوا وبحر وبرا، مع دواعش التكفير وامبراطوريات المال والاعلام.

وبالتزامن مع دعم سياسي عالمي من سفراء امريكا وبريطانيا وغريفتث وصراخ الذئاب على مخيمات النازحين وكل ذلك لم يصمد امام المجاهدين وتقرير CNN يختلق مبررات واهيه لسقوط الساقطين وتحرير مأرب قاب قوسين او ادنى والحمد لله رب العالمين.

المقالة السابقةمكتب سياسي أنصار الله يدين الاعتداءات الصهيونية بحق المصلين الفلسطينيين
المقالة التاليةفرض عقوبات.. غرامة كبيرة على المنسحبين من دوري السوبر الأوروبي