المشهد اليمني الأول

علق قائد الأركان الإيرانية، اللواء محمد باقري، على الصاروخ الذي سقط قرب مفاعل “ديمونا” الإسرائيلي قبل أيام.

وقال محمد باقري: “تعتقد إسرائيل أن بإمكانها استهداف الأراضي السورية بشكل دائم وارتكاب الأعمال الخبيثة في البحار من دون تلقي الرد”، مؤكدا أن “جبهة المقاومة سترد على الاعتداءات الإسرائيلية”.

وأضاف: “العمليات التي جرت ضد إسرائيل مؤخرا والإجراءات المستقبلية التي ستهدد مصالحها، ستعيد الإسرائيليين إلى رشدهم”.

وتابع باقري: “لن نعلن شيئا عن منفذ الأحداث الأخيرة ضد إسرائيل ولا نعلم من هو، لكن جبهة المقاومة سترد بحزم على الأعمال الإسرائيلية”.

وحول رد إيران في حال استمرار الأعمال الإسرائيلية مستقبلا، أوضح محمد باقري قائلا: “ليس واضحا ما سيكون رد إيران، لكن الكيان الصهيوني لن ينعم بالهدوء”، مشيرا إلى أن “إسرائيل لن تنعم بالهدوء في حال واصلت أعمالها العدائية ضد إيران”.

وكان جيش الإحتلال الإسرائيلي أعلن ليلة الأربعاء إلى الخميس الماضية، عن سقوط صاروخ في منطقة النقب أطلق من سوريا، مشيرا إلى أنه ردا على ذلك شن هجوما على مواقع تابعة للقوات السورية.

 

المقالة السابقةتظاهرات حاشدة في كوبا للمطالبة بانهاء “الحصار” الأمريكي
المقالة التاليةابراج الامارات المتلألئة لن تضيء عتمة ملف انتهاكات حقوق الانسان