المشهد اليمني الأول

أعربت الإمارات والكويت والبحرين عن تأييدها لقرار المملكة العربية السعودية، الذي استهدف المنتجات الزراعية القادمة من الجمهورية اللبنانية بذريعة انها تسبب بزيادة تهريب المخدرات.

وقالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الاماراتي انها تؤيد السعودية فيما تتخذه من “إجراءات لحماية المجتمع من آفة المخدرات، وتأييدها في كافة الخطوات التي تتخذها في إطار جهودها الدؤوبة لمكافحة هذه الجريمة المنظمة، وحقها في حفظ وسلامة المجتمع”، على حد تعبيرها.

وقالت وزارة الخارجية الكويتية، في بيان لها، إنّ “القرار السعودي السيادي يأتي ضمن حرص السعودية على منع دخول هذه الآفة الخطيرة إلى أراضيها، على حد تعبيرها، داعية “السلطات اللبنانية الشقيقة للعمل على ضمان خلو صادراتها من أي ممنوعات تعرض صادراتها للحظر والمنع”.

كما أعلنت البحرين، على لسان وزارة الخارجية، تأييد الخطوة السعودية.

وقالت صحيفة “الرأي” الكويتية إنّ جهات أصدرت أوامر شفهية لمستوردي الخضار والفواكه بعدم استيراد أي منتج لبناني.

وقد أعلنت السعودية الجمعة إحباط عملية تهريب مخدرات عبر شحنة من الرمان اللبناني، لتقرر على الاثر منع دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية أو عبورها من أراضيها، على الرغم من أن الرمان في غير موسمه الخريفي، وفي وقت ليس للبنان ذلك الانتاج لتصديره، حيث اعتبر قرارا مسيسا وهو يأتي استكمالا لقرار واشنطن بحصار لبنان.

المقالة السابقةالكشف عن خطط ‘إسرائيلية’ لمواجهة الاتفاق النووي الايراني
المقالة التاليةجاء وقت الحساب.. انطلاق حملة واسعة لمقاطعة الإمارات