المشهد اليمني الأول

أفادت مصادر قبلية في مأرب اليوم الإثنين، عن إعلان حالة استنفار وطوارئ وفزع في صفوف مرتزقة العدوان داخل مدينة مأرب.

وأكدت المصادر، استنفار وحالة طوارئ يعيشها الأمن العام والأمن الخاص بمدينة مأرب الآن، وذلك نتيجة تخوفهم من اي تحرك لخلايا تابعة للجيش واللجان الشعبية، في منطقة الروضة والجفينة والاشراف ومناطق اخرى.

كما أفادت المصادر، عن قيام مرتزقة العدوان بالمدينة بتعزيز النقاط الأمنية وتحريك الدوريات في حالة استنفار وطوارئ. ويحدث ذلك، تزامناً مع تقدم الجيش واللجان الشعبية اثر المواجهات مع مرتزقة العدوان في جبهة الطلعة الحمراء.

وأفادت المصادر عن فرار كبير لعديد من مرتزقة العدوان، اثر مواجهات عنيفة بين الجيش واللجان الشعبية منطرف، ومرتزقة العدوان من رف آخر في جبهة الطلعة الحمراء، وأن فوضى كبيرة تعيشها قيادات المرتزقة اثر تقدمات للجيش واللجان الشعبية بنفس الجبهة.

قتلى وجرحى

على ذات السياق أكدت المصادر، مصرع اكثر من 13 مرتزقة من أبناء الصبيحة، خلال المواجهات الاخيرة في الطلعة الحمراء، وجميع القتلى يتبعون المرتزق حمدي شكري.

إضافة الى ذلك، مستشفيات المدينة لم تتوقف من استقبال عشرات الجرحى من مرتزقة العدوان، الذين يصابون نتيجة مواجهات الجيش واللجان الشعبية في جبهات الطلعة الحمراء.

المقالة السابقةالبخيتي يحسم الجدل حول سبب تزايد قتلى قادة المرتزقة بمأرب ويكشف تفاصيل هامة بشأن ذلك
المقالة التاليةحينما يحاضر السيد..!!