المشهد اليمني الأول

أجرى عضو الكنيست عن حزب “ميرتس” ونائب رئيس الأركان السابق يائير غولان، مقابلة مع قناة “كان” الإسرائيلية، علق فيها على ما وصفته القناة بـ”الدراما” التي حصلت في اجتماع حكومة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، بعد إسقاط تعيين بني غانتس في منصب وزير العدل، الذي هو من حصة “أزرق أبيض”، وشغوره بعد استقالة آفي نيسان كورين، وتعيين أوفير أكونيس، من “الليكود” في المنصب.

وقال عضو الكنيست من حزب “ميرتس” يائير غولان، لقناة “كان” إن “ما يقوم به رئيس حكومتنا هو عمل من عالم المجرمين ويتصرف كأنه رئيس منظمة مافيا”، لافتاً إلى أن “تصرف نتيناهو اليوم في الحكومة هو تصرف مافياوي”.

كذلك، اعتبر غولان أن “نتنياهو يتجاهل الاتفاقات التي وقع عليها بنفسه ويخرقها بشكل منتظم”، موضحاً أنه “لم يكن لديه أي نية للالتزام بالاتفاقات لسبب بسيط، وهو أن كل الاتفاقات هدفها شيء واحد وهو الإفلات من المحاكمة ولا شيء آخر”.

ووفقاً لما جاء في وسائل الإعلام الإسرائيلية، فإن غولان قال: “نحن ندرك خطورة الوضع الموجودة فيه إسرائيل فهي أسيرة في يد رجل فاسد”.

وفي وقت لاحق، ذكرت سائل إعلام إسرائيلية أن “المحكمة العليا جمدت تعيين أوفير أكونيس في منصب وزير العدل حتى اتخاذ قرار بالموضوع”.

وبالتزامن، أفادت قناة “كان”، بأن نتنياهو ارتكب “خطأ فظيعاً وحكم على نتائج المفاوضات الائتلافية بعد تعيينه أكونيس وزيراً للعدل خلافاً للقانون، مما أخاف شركاء آخرين محتملين في المعسكر المناوئ له”، مشيرةً إلى أن “القصة هي ليست قانونية بل هي قصة سياسية بالمطلق”.

كما أضافت أن نتنياهو بخطوته هذه، “حكم على مصير نتائج المفاوضات لتشكيل حكومة”، موضحةً أن مسألة “العفو عن نتنياهو لن تصل إلى أي مكان من دون قرار مجعي عام الدولة والمستشار القانوني للحكومة”.

ورد رئيس حزب يمينا، نفتالي بينيت، ظهر اليوم الثلاثاء، على المواجهة التي حصلت في الحكومة والتصويت على تعيين وزير العدل قائلاً إن “إسرائيل تقترب من حافة هاوية الفوضى”.

ودعا بينيت الجميع إلى “فهم حجم اللحظة”، معتبراً أن “إسرائيل بحاجة ماسة إلى حكومة مستقرة تعمل”.

في غضون ذلك، أكد مصدر قضائي إسرائيلي لـ”القناة 12″، أن الأمر يتعلق بأزمة قانونية هي الأخطر التي تشهدها “إسرائيل”، معتبراً أن “رئيس الحكومة الإسرائيلي نفذ هجوماً ضد الديمقراطية”.

واعتبر المستشار القانوني للحكومة مندلبليت في التماسه للمحكمة العليا، أن نتنياهو وعن علم خالف القانون الأساسي للحكومة واتخذ قرار وهو يعرف أنه مخالف للقانون.

وبالتزامن، قال موقع “يديعوت أحرونوت”، إن رئيس كتلة “شاس” في الكنيست ميخال ملخيالي، يواصل القول إن “رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو على وشك تشكيل حكومة”.

وفي مقابلة مع “يديعوت أحرنوت”، صباح اليوم الثلاثاء، قبل أسبوع من انتهاء التفويض لنتنياهو في تشكيل الحكومة، قال ملخيالي إن “رئيس الوزراء هو الأقرب لتشكيل الائتلاف ومن تكتل مستقر ومن دون تقلبات”.

المقالة السابقةضيف الله الشامي: اليمنيون يعيشون واقع عزة لارتباطهم بالله واعتزازهم بالثقافة القرآنية
المقالة التاليةبدلاً عن إنهاء العدوان والحصار.. الأمم المتحدة تقترحُ “خصخصة” موانئ اليمن لمواجهة المجاعة