المشهد اليمني الأول

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ وين بين، إن “النسخة الجديدة من الكتاب الأزرق الدبلوماسي الياباني تبالغ فيما يسمى بالتهديد الصيني وتشوه صورة الصين بشكل خبيث وتتدخل في شؤون الصين الداخلية بشكل غير معقول”.

جاء ذلك في تصريح اليوم الثلاثاء تعليقا على إصدار الحكومة اليابانية الكتاب الدبلوماسي الأزرق (وثيقة رسمية سنوية) وصفت فيه “العلاقات اليابانية الصينية بأنها أحد أهم العلاقات الثنائية، معربة عن قلقها الشديد إزاء الأنشطة البحرية الصينية وتوسيع قوتها العسكرية.

وأضاف بين “تعارض الصين ذلك بشدة، وقدمت احتجاجا شديدا إلى الجانب الياباني من خلال القنوات الدبلوماسية”، مشيرا إلى أن “جزر دياويو (محل النزاع مع اليابان) والجزر التابعة لها هي أراضي الصين منذ القدم، وتقوم شرطة السواحل الصينية بأنشطة الدوريات البحرية في مياه جزر دياويو، لممارسة حقوقها الشرعية وفقا للقانون”.

ولفت إلى أن “قضية هونغ كونغ وقضية شينجيانغ هي من الشؤون الداخلية للصين، ولا ينبغي لأي قوى خارجية أن تتدخل فيها، وفي الوقت الحاضر، تواجه العلاقات الصينية اليابانية اختبارا قاسيا، لذا، نحث الجانب الياباني على تصحيح ممارساته الخاطئة لحماية العلاقات المستقرة بين الجانبين”.

تشوه
تشوه
المقالة السابقةعوارض كارثية للإفراط في تناول البرتقال !
المقالة التاليةطبيب يدحض معلومة خاطئة عن مضار تناول البيض