المشهد اليمني الأول

فى الوقت الذى كان الرئيس الأمريكى جو بايدن، يسرد فيه تفاصيل سياسته الخاصة بالهجرة فى خطابه أمام الكونجرس بمناسبة مرور 100 يوم له فى الحكم، ورصدت الكاميرات السيناتور الجمهورى تيد كروز يبدو نائما، وأظهرت الكاميرات كروز، وقد تدلت جفونه بشكل متكرر، وبدا أنه يقاوم النوم.

وقالت صحيفة واشنطن بوست، إن هذه القيلولة التى تشبه ما حدث مع السيناتور الجمهورى ميت رومنى أثناء مناقشة بايدن خطته للحد الأدنى للأجور، كانت محل سخرية على السوشيال ميديا، وربط البعض ذلك بأزمة انقطاع التيار الكهربائى الهائلة فى ولاية تكساس التى يمثلها كروز، والتى حدثت فى وقت سابق هذا العام.

بينما قال الكوميدى ستيفين كولبرت مذيع برنامج The Late Show أن كروز كان فقط يرافق بنتاه إلى دريملاند ويخطط للعودة فورا، وهو نفس التفسير الذى لجأ إليه السيناتور بعد مغادرة تكساس لقضاء إجازة عائلية خلال أزمة انقطاع التيار.

وسخر برنامج ذا دايلى شو من كروز، وقال إن عيون تيد مرتبطة على ما يبدو بشبكة الكهرباء فى ولايته، وأصدر كروز بيانات حول خطاب بايدن، قال فيه إنه بالنسبة لملايين الأمريكيين الذين وجدوا شيئا يفعلونه الليلة أفضل من بايدن يحدد رؤيته الاشتراكية للبلاد، يمكننى أن ألخص الخطاب فى ثلاث كلمات لكم: “ممل لكن جذرى”.

وصرح كروز لفوكس نيوز قائلا “إن جو تعمد أن يكون مملا لكن جوهر ما قاله جذرى”.

 

المقالة السابقة“القبّة الحديدية” تصيب جنود العدو الإسرائيلي بالسرطان
المقالة التاليةقوات العدو الصهيوني تشرد عشرات العائلات الفلسطينية من منازلهم بالأغوار الشمالية