المشهد اليمني الأول

تستمر الإنشقاقات من صفوف مرتزقة العدوان، ومن جميع الجبهات، فقد انشق اليوم عدد من الجنود بينهم ركن تسليح اللواء 126 في محور البقع لتلتحق بحضن الوطن وركاب صنعاء.

واستقبل المركز الوطني للعائدين اليوم بصنعاء خمسة من المنشقين من جبهة الحدود ومأرب بينهم ركن تسليح اللواء 126 في محور البقع المقدم فاروق مثنى الأنمري الذين عادوا إلى صف الوطن في إطار قرار العفو العام.

وأكد العائدون أن تحالف العدوان ومرتزقته يعانون من وضع نفسي ومعنوي بعد انهيار قواتهم وعدم قدرتها على الصمود أمام قوات الجيش واللجان الشعبية. وأشاروا إلى أن قوافل العائدين ستسمر تباعاً وسيبقى العدو أمام خيارين لا ثالث لهما إما الاستسلام أو الرحيل المعيب.

وفند العائدون الشائعات التي يبثها تحالف العدوان ومرتزقته في أوساط المغرر بهم عن سوء تعامل قوات الجيش واللجان الشعبية.. مثمنين موقف القيادات بالعاصمة صنعاء في استيعاب العائدين واصدار قرار العفو العام الذي يعكس مستوى المسؤولية تجاه أبناء اليمن.

وجدد العائدون الدعوة للمغرر بهم العودة إلى صف الوطن وترك العملاء والمرتزقة الذين باعوا الوطن بثمن بخس.

المقالة السابقةخسارة البرشا.. غرناطة يحرم برشلونة من صدارة الليجا
المقالة التاليةموسكو عن تسجيل ظريف المسرب: نعرف من يسعى للتلاعب بعلاقاتنا مع إيران ونقيم شركاءنا وفقا لأفعالهم