المشهد اليمني الأول

فتح تنظيم القاعدة الإرهابي، فجر الخميس، جبهة جديدة في محافظة البيضاء، بدعم من قبل تحالف العدوان بهدف تخفيف الضغط عن مدينة مأرب التي باتت قاب قوسين أو أدنى من قبضة الجيش واللجان.

وقالت مصادر محلية في محافظة البيضاء، إن الجيش واللجان خاضوا معارك شرسة ضد عناصر تنظيم القاعدة في محافظة البيضاء، تمكنت خلالها قوات الجيش واللجان استعادة المواقع العسكرية التي سيطرت عليها عناصر التنظيم الإرهابي فجر اليوم، في منطقة “الضحاكي”.

وأوضحت المصادر، أن القاعدة شنت هجوم مباغت فجر اليوم، استهدفت موقعين عسكريين تابعين للجيش واللجان في مديريتي الصومعة والزاهر آل حميقان” بمحافظة البيضاء.

وقتل في تلك المعارك من عناصر التنظيم الإرهابي، بحسب –المصادر المحلية- 20 عنصراً فيما جرح العديد منهم.

وكشف تنظيم “القاعدة” فجر اليوم، عن فتح جبهات جديدة ضد الجيش واللجان في مديريتي الصومعة والزاهر آل حميقان بمحافظة البيضاء، إلى جانب مشاركته في القتال إلى جانب قوات تحالف العدوان في جبهات الطلعة الحمراء” و”العلم الأبيض” بضواحي مدينة مأرب.

وأطلق التنظيم الإرهابي على عملياته العسكرية الجديدة في البيضاء ومأرب اسم “يوم غزوة بدر”.

وكالة الصحافة اليمنية

المقالة السابقةجبل نقم حامية صنعاء الشرقية.. تأريخ وآثار وسبب التسمية!؟
المقالة التاليةبوزن 6 كغ.. ولادة ثاني أضخم رضيعة