المشهد اليمني الأول

يبلغ متوسط وزن المواليد حوالي 3.4 كلغ في الحالة العادية، ولكن هناك بعض الحالات الخاصة، إذ تلد الأمهات أطفالا بوزن زائد غير متوقع. قد لا يشكل الوزن الزائد عند الولادة أي مخاطر صحية ولكن عندما يكون الوزن أعلى بكثير مما كان متوقعا، فإنه بالتأكيد يثير الكثير من الدهشة.

نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، قصة امرأة بريطانية أنجبت طفلة تزن 6 كيلوغرامات عند الولادة. وكانت الأم أمبر كمبرلاند، البالغة من العمر 21 عاما، تعاني من بروز واضح لبطنها أثناء فترة الحمل، لدرجة جعلت الأطباء يعتقدون أنها حامل بتوأم.

أنجبت أمبر طفلتها إيميلي في 16 أبريل/ نيسان الجاري، بوزن 6 كيلوغرامات، ويعتقد أنها ثاني أكبر رضيعة في الولايات البريطانية المتحدة، حيث يقل وزنها بمقدار 2 رطل فقط عن أثقل طفل مولود في عام 2012.

وقالت أمبر: “إن الأطباء اعتقدوا أنها توأم أثناء الحمل لأنها كانت كبيرة جدا، على الرغم من أننا لم نتمكن إلا من رؤية واحدة فقط عبر جهاز الكشف. لقد سمعنا ذلك كثيرا لدرجة أننا بدأنا بالفعل نعتقد أن هناك توائم أخرى مختبئة هناك”. ووفقا للتقارير، فقد وصلت الطفلة إلى حجم رضيع عمره 36 أسبوعا بحلول الأسبوع الثاني والثلاثين فقط.

المقالة السابقةبدعم من تحالف العدوان.. تنظيم“القاعدة” يفتح جبهة جديدة في البيضاء بهدف تخفيف الضغط عن مأرب
المقالة التاليةنجاة أمير “داعش” الارهابي من محاولة اغتيال وسط مدينة مأرب بعد دقائق من اجتماعه بقيادات المرتزقة