المشهد اليمني الأول

قالت منظمة اممية ان المملكة المتحدة تدفع نحو اغلاق نحو 13 مرفقا صحيا جديد تديره في اليمن هذا العام.

واكدت منظمة حماية الطفل Save the Children في بيان عزمها اغلاق 13 مرفقا صحيا اضافيا تديره هذا العام في اليمن بعد توقيف نحو 50 % من انشطتها العام الماضي اثر القرار البريطاني بوقف التمويل عنها.

والقت المنظمة بالمسئولية على تضاؤل نشاطها في اليمن بواقع 60% خلال 2020 وحرمان 15000 الف طفل للرعاية الى المملكة المتحدة (بريطانيا) والتي منعت التمويل عن برامجها ما ادى لوجود ثغرات هائلة في برامجها المقدمة لليمن..

وقالت منظمة Save the Children ان برامجها شهدت انخفاصا بنسبة 50٪ تقريبًا بسبب الثغرة المالية في برامجها والتي تم تقليصها لتصل إلى 2.5 مليون دولار ، مقابل 4.6 مليون دولار في عام 2020..

واكدت اضطرارها لاغلاق مراكز خدمات الدعم النفسي وحماية الطفل لما يقارب 15400 طفل في بعض المناطق.

وقالت : حتى قبل أن تعلن المملكة المتحدة عن تخفيضها الوحشي بنسبة 60٪ لليمن ، كان علينا سحب دعمنا من 41 منشأة صحية بسبب وقف التمويل عنها والذي أدى ذلك إلى انخفاض بنسبة 27٪ في الأشخاص الذين يتلقون علاجًا من سوء التغذية الحاد بين يناير وسبتمبر 2020 مقارنة بالفترة نفسها من عام 2019 ، بالرغم من وقوف اليمن على أعتاب المجاعة.

المصدر26 سبتمبر نت : ترجمة خاصة..
المقالة السابقةبالفيديو.. اندلاع حريق في كنيسة مارمينا بمصر
المقالة التاليةالسفير صبري: معركة تحرير مأرب تأخذ مسارين والانتصار اصبح وشيكا