المشهد اليمني الأول

يبدو ان الحياء لفظ أنفاسه الاخيرة مع تولي ابن سلمان زمام الأمور في المملكة اذ اصبح الكذب والتضليل سمة ملاصقة له ولوزرائه وكان اخرها زعم وزير السياحة السعودي أحمد الخطيب، إن محافظة العلا المطلة على البحر الأحمر في شمال غربي البلاد سجلت نسبة “صفر” بطالة بعد أن التحق كل الباحثين عن عمل فيها بوظائف حسب قوله.

حديث الوزير الخطيب عن البطالة في العلا جاء خلال ندوة حكومية بمناسبة مرور خمسة أعوام على إطلاق “رؤية 2030″، عندما أشار للوظائف التي وفرها قطاع السياحة الحديث النشأة للعاطلين عن العمل حسب ادعائه.

وذكر الخطيب أن جميع الشبان والشابات السعوديين الباحثين عن عمل في العلا وجدوا وظائف، حيث تشهد المحافظة نشاطاً لافتاً بفعل المشاريع السياحية والترفيهية التي تبنيها المملكة هناك، وبينها “نيوم” و”البحر الأحمر” حسب زعمه.

وقال الخطيب إن من بين 100 ألف وظيفة أعلن عنها هذا العام في قطاع السياحة تم شغل 15 ألف وظيفة في الربع الأول، في حين أقيمت آلاف الدورات التدريبية للراغبين في العمل بالقطاع واستشهد بتقارير رسمية صدرت مؤخراً كشفت عن انخفاض في نسبة البطالة بالمملكة.

حديث الوزير الكذاب كما وصفه رواد مواقع التواصل الإجتماعي من شباب وبنات محافظة العلا, لم يمر مرور الكرام و دشن العاطلون عن العمل في محافظة العلا من الخريجين والخريجات وسم (وزير السياحه والبطاله بالعلا) بآلاف التغريدات رصد “الواقع السعودي” جانباً منها تضمن ردوداً قاسية جلدت ظهر الوزير الكذاب ومديره شيخ الكذّابين محمد بن سلمان.

وفي نشرتها التي صدرت في مارس الماضي، حول سوق العمل للربع الرابع من عام 2020، زعمت الهيئة العامة السعودية للإحصاء إن معدل بطالة إجمالي السكان السعوديين وغير السعوديين انخفض من واقع تقديرات مسح القوى العاملة إلى 7.4% في الربع الرابع من 2020، مقارنةً بـ 8.5% خلال الربع الثالث من نفس العام وهي ارقام ينفيها العاطلون عن العمل في المملكة ويعتبرونها تضيلاً تمارسة الدولة على فئة الشباب لإحباطهم.

وبحسب مزاعم الهيئة فإن إحصاءات سوق العمل للربع الرابع عكست تحسناً ملحوظاً في مؤشرات القوى العاملة لسوق العمل بشكل عام، شملت انخفاض معدلات البطالة وارتفاع معدل المشاركة الاقتصادية للسعوديين وغير السعوديين شاملةً الذكور والإناث حسب زعمها.

 

سلمان
سلمان
المقالة السابقةبورصة السعودية تواصل خسائرها للجلسة الثانية على التوالي
المقالة التاليةابن سلمان هو القانون والخصم والحكم والنيابة العامة أداته الطيعة للبطش بالمطالبين