المشهد اليمني الأول

أدان ملتقى مشائخ ووجهاء اليمن بأشد العبارات واقساها الاعتداءات التي ارتكبها الكيان الصهيوني اليوم بحق المسجد الاقصى وحي الشيخ جراح عقب اقتحام قوات الاحتلال لباحات المسجد المبارك والاعتداء الهمجي والوحشي على المصلين.

وقال التكتل في بيان صادر عنه ان العدوان الاسرائيلي البربري على المسجد الاقصى وحي الشيخ جراح ومنع المسلمين من اداء الصلاة في اخر جمعة من رمضان انما هو اعتداء على الامة الاسلامية ومقدساتها، وانتهاك صارخ لتشريعات السماء ودساتير الارض.

وطالب الملتقى المجتمع الدولي بتحمل مسؤوليته والتدخل العاجل تجاه الجرائم الاسرائيلية التي تتنافى مع المواثيق الدولية وحقوق الانسان، والعمل الفوري والجاد لانهاء هذه الاعتداءات الهمجية المتكررة بحق الفلسطينيين ومقدساتهم واراضيهم.

كما دعا الملتقى الشعوب العربية وفي مقدمتهم القبائل والعشائر في مختلف الاقطار العربية الى توحيد مواقفها تجاه هذه الاعمال الجبانة التي يرتكهبا الكيان الصهيوني ضد اقدس مقدسات الامة ورفض هذه الجرائم، والتحرك الجاد للحيلولة دون استمرارها.

ودعا الملتقى كافة المنظمات والمؤسسات الفاعلة في الدول العربية والاسلامية الى توحيد المواقف تجاه قضية العرب والمسلمين الاولى، واستشعار مستوى الخطورة التي تمر بها القضية الفلسطينية من قبل الكيان الصهيوني الغاصب الذي يستغل المواقف العربية الرسمية المهترئة لممارسة وحشيته بحق الاقصى اولى القبلتين وثالث الحريمين الشريفين، فضلا عن الارهاب الممنهج الذي ترتكبه عصابات الكيان الصهيوني بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم.

تكتل قبائل بكيل:-

كما دان تكتل قبائل بكيل الجريمة الشنعاء التي ارتكبتها قوات الاحتلال الاسرائيلي اليوم بحق المسجد الاقصى وحي الشيخ جراح، وقيام جنود الكيان بتدنيس باحات المسجد الاقصى والاعتداء على المصليين داخله بالقنابل الصوتية والغاز المسيل للدموع.

وقال التكتل في بيان صادر عنه أن الاعتداء الاسرائيلي الجديد لحرمة المسجد الاقصى في الايام الاخيرة من شهر رمضان المبارك يعد استفزاز واضح لمشاعر المسلمين في العالم اجمع، وارهاب رسمي يمارسه الكيان الغاصب للأرض العربية الفلسطينية.

وطالب البيان الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي بتحمل مسؤوليتهما ازاء الصلف الاسرائيلي تجاه قبلة المسلمين الاولى، والعمل على وقف جرائم الكيان الغاصب. كما دعا البيان منظمة المؤتمر الاسلامي والجامعة العربية وكل الكيانات والمؤسسات الاسلامية والعربية للانعقاد العاجل واتخاذ مواقف ترتقي الى مستوى الجريمة الصهيونية الجديدة في الاقصى.

واهاب البيان بالشعوب العربية وكل قواها الحية الى التعاضد والتوحد امام ما تتعرض قضية العرب والمسلمين الاولى من مخاطر كبيرة ضمن مخطط لتهويد القدس وطمس هويتها العربية والاسلامية.

المقالة السابقةالفصائل الفلسطينية تدعو إلى الاستنفار حتى تحرير الأرض
المقالة التاليةالكشف عن قناة اتصال مفتوح بين بن سلمان ومنظمات يهودية