المشهد اليمني الأول

ندد شيخ الأزهر “أحمد الطيب”، الإثنين، بـ”الصمت العالمي تجاه الإرهاب الصهيوني الغاشم وانتهاكاته المخزية في حق المسجد الأقصى”.

وفي تدوينة باللغتين العربية والإنجليزية عبر “فيسبوك”، انتقد “الطيب” الانتهاكات الإسرائيلية في مدينة القدس المحتلة، مؤكدا أن فلسطين “ستبقى أبيَة على الطغاة مهما طال الزمن”.

وأضاف: “سيظل الشعب الفلسطيني مرابطا على أرضه وعِرضِه ومقدساته، مدافعًا عن الأقصى المبارك أولى القبلتين وثالث الحرمين”.
وحيا شيخ الأزهر، نضال الشعب الفلسطيني المظلوم، داعيا الله لهم بقوله: “اللهم أيدهم بنصرك، واحفظهم بحفظك ورعايتك، وكن لهم عونا وأمنا وسلاما، يا أرحم الراحمين”.

والسبت الماضي، أدان شيخ الأزهر اقتحام القوات الإسرائيلية ساحات المسجد الأقصى واستهداف الفلسطينيين العُزل بقنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي.

وسقط خلال مواجهات الإثنين جراء الاعتداءات الإسرائيلية على المصلين في المسجد الأقصى، 305 أشخاص، بينهم إصابات خطيرة.

ويسعى الاحتلال الإسرائيلي لتهجير عائلات فلسطينية من منازلهم في حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة.

المقالة السابقةوزراء خارجية وسفراء البحرين والإمارات والمغرب ومصر والأردن يدوسون على جراح الفلسطينيين ويحضرون مأدبة إفطار أقامها وزير الخارجية الصهيوني
المقالة التاليةغارات على المدنيين.. طائرات العدو الإسرائيلي ترتكب مجزرة في غزة