المشهد اليمني الأول

قالت وزارة الحرب الأمريكية “البنتاجون” اليوم الاثنين إن سفينة تتبع خفر السواحل الأمريكي أطلقت نحو 30 رصاصة تحذيرية بعد أن اقترب 13 قاربا للحرس الثوري الإيراني منها ومن سفن أخرى تابعة للبحرية الأمريكية في مضيق هرمز في الخليج الفارسي.

وهذه ثاني مرة خلال الشهر المنصرم تضطر فيها سفن حربية أمريكية إلى إطلاق رصاصات تحذيرية بسبب ما تقول إنه سلوك غير آمن من سفن إيرانية في المنطقة، بعد هدوء نسبي لمثل هذه المواجهات خلال العام الأخير.

وقال المتحدث باسم البنتاجون جون كيربي إن الرصاصات التحذيرية أطلقت بعد أن اقتربت القوارب الإيرانية السريعة لتصبح على بعد 150 ياردة من ست سفن حربية أمريكية، بينها السفينة يو.إس.إس مونتيري، كانت ترافق الغواصة جورجيا المزودة بصواريخ موجهة.

وأضاف كيربي أن سفينة خفر السواحل أطلقت الرصاصات التحذيرية من مدفع آلي عيار 50 مليمترا قبل أن تغادر القوارب الإيرانية.

وقال “إنه أمر مهم… وكانوا يتصرفون بعدوانية شديدة” مضيفا أن عدد السفن الإيرانية كان أكبر مما كان عليه في الماضي القريب.

وفي أبريل نيسان، أطلقت سفينة عسكرية أمريكية رصاصات تحذيرية بعد أن اقتربت ثلاث سفن تابعة للحرس الثوري الإيراني منها ومن زورق دورية أمريكي آخر في الخليج.

ويأتي الحادث الأخير في الوقت الذي تسعى فيه القوى العالمية وإيران إلى تسريع الجهود لإعادة واشنطن وطهران إلى الامتثال للاتفاق النووي لعام 2015.

وعاد المسؤولون الأمريكيون إلى فيينا الأسبوع الماضي لإجراء جولة رابعة من المحادثات غير المباشرة مع إيران حول كيفية استئناف الامتثال للاتفاق الذي انسحب منه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018 مما دفع إيران إلى البدء في انتهاك شروطه بعد نحو عام.

المقالة السابقةواشنطن: نواب ديمقراطيون يطالبون بحماية الفلسطينيين من كيان احتلال العدو الإسرائيلي
المقالة التاليةفتاة إيطالية تتلقى بالخطأ 6 جرعات من لقاح “فايزر” ..ماذا حدث لها؟