المشهد اليمني الأول

كل يوم تزداد الخلافات بين فصائل مرتزقة العدوان السعودي الاماراتي في مأرب تحديدا، حيث اعترفت مواقع اعلامية تابعة للمرتزقة بأن مسؤولين في ما يسمى بوزارة الدفاع وهيئة الأركان التابعة للمرتزقة أصدرت أوامر بالضبط القهري في حق ثلاثة من قادة الألوية العسكرية رفضوا قرارات إقالتهم وتسليم الألوية.

وبحسب المصادر الاعلامية قامت الشرطة العسكرية في مأرب، بمحاصرة منازل القادة المتمردين بحسب وصفهم من قبل تلك الوسائل الاعلامية، وهم، العميد الركن عبدالوهاب أسعد قايد اللواء 81، ومنزل العميد الركن عيدروس الدميني قائد اللواء 312، ومنزل العميد ياسر العابد قايد لواء حفظ السلام. ووفقاً للمصادر فإن القادة الثلاثة رفضوا قرارات إقالتهم من مناصبهم على خلفية خيانات.

هذه الاخبار المحت اليها في وقت سابق مواقع اعلامية تابعة للعدوان واكدت ان هناك انشقاقات وتمردات كبيرة بين المرتزقة في مأرب وتأتي في اطار الصراع القائم بين قيادات المرتزقة المحسوبة على السعودية والامارات حيث يسعى كل فصيل الى تصفية الفريق الآخر.

المقالة السابقةبعد ثلاث سنوات.. إقالة المبعوث الأممي غريفيث في اليمن
المقالة التاليةالحكومة تخفف من معاناة المواطنين رغم شحة الموارد