المشهد اليمني الأول

سقطت أوهام احتلال العدوان الأمريكي السعودي الاماراتي في مأرب وسقطت معه احلامهم واخلاقهم واموالهم ومرتزقتهم وما جلبوا به من خيلهم ورجالهم.

زيارة عضو السياسي الأعلى اللواء الركن مبارك المشن الزايدي قائد المنطقة العسكرية الثالثة وتفقده للمرابطين في خطوط القتال الأمامية في مختلف محاور القتال بمأرب وبرفقته محافظ مارب اللواء علي محمد طعيمان ومحافظ الجوف اللواء فيصل بن حيدر.

هذه الزيارة هي في اطار الاهتمام الذي تولية القيادة الثورية والعسكرية بالمجاهدين من ابطال الجيش واللجان في خنادق العز والكرامة في مختلف جبهات القتال وكما كان هناك زيارات للمرابطين في الجبهات الأخرى الا ان زيارة المرابطين في الخطوط الامامية في مأرب هي رسالة قوية لقوى العدوان والمراهنين على بقاء مارب تحت سيطرة قوى العدوان ومرتزقته بأن هذه الأوهام تبددت وذهبت احلامهم سدى.

مارب ستحرر وستنكسر شوكتهم وسيعم مارب الامن والاستقرار وسينعم المواطنون بالسكينة والحياة الطبيعية.. مارب ستتخلص من دنس الارهاب والارهابيين من القاعدة وداعش وداعميهم دول العدوان.

هذه الصورة الواضحة والجلية هي رسالة قوية لقوى العدوان ومرتزقته وستخرس نعيق اعلامهم المبتذل الصورة تحكي الواقع رجال الله من المجاهدين الابطال يحققون تقدم نوعي واستراتيجي كبيرفي مارب وغيرها من الجبهات والعدوان ومرتزقه مهزومين مدحورين مكسورين والنصر قريبا باذن الله.

المقالة السابقةنشيد سيف القدس.. مونتاج حماسي بمشاهد عسكرية للمقاومة الفلسطينية
المقالة التاليةاليوم العاشر.. المقاومة تكسر هيبة الكيان وتذله بقصف صاروخي ونتنياهو يعترف: انتصار حماس هزيمة ساحقة لإسرائيل وللغرب