المشهد اليمني الأول

منعت مليشيات ما يسمى بالمجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا، المواطنين القادمين من المحافظات الشمالية من دخول عدن وذلك بالتزامن مع الاحتفالات بالعيد الـ31 للجمهورية اليمنية (22 مايو).

وقالت مصادر اعلامية ان المئات من المسافرين أغلبهم قادمين من محافظة تعز؛ محتجزين في نقطة الحديد في المدخل الشمالي لعدن، بعد أن منعت قوات الحزام الأمني دخولهم”.

وأضاف المصادر أن بعض المسافرين معظمهم من العوائل لا يزالون عالقين في المنفذ منذ الساعة التاسعة من مساء أمس الخميس، مشيرا إلى أن عشرات المركبات متوقفة في طوابير طويلة على جانبي الطريق العام.

ووفقا للمصدر، فإن قرار ميليشيات الانتقالي بمنع دخول المواطنين القادمين من المحافظات الشمالية، جاء على خلفية المظاهرة التي دعا لها ناشطون في عدن للتنديد بتردي الخدمات العامة في المدينة الخاضعة للانتقالي.

وقد شهدت عدد من المناطق الواقعة تحت الاحتلال وخاصة عدن حملات تحريضية مناطقية على وسائل التواصل الاجتماعي، ضد أبناء الشمال المتواجدين في عدن وتم في بعض الاوقات استفزازهم وترحيلهم قسرا ونخب ممتلكاتهم.

المقالة السابقةبتوقيع وثيقة.. تحديد سقف مهر الفتاة بتعز
المقالة التاليةبطل الدوري الإسباني.. أتلتيكو مدريد يجرد ريال مدريد من اللقب