المشهد اليمني الأول

اعتبر نائب وزير الخارجية في حكومة صنعاء حسين العزي، إن موقف بعض قيادات الإصلاح تجاه جزيرة “ميّون” التي تتعرض “للاحتلال” الإماراتي، “إيجابي” لكنه موقف جاء نكاية بأبوظبي لأنها لا تمولهم وليس من “أجل الله والوطن”.

وخاطب العزي الإصلاح قائلا: “أعزاءنا في الاصلاح أناشدكم الله أن تجعلوا معياركم رضاه والصدق مع وطنكم وشعبكم وليس (المال والممول) وأن تتذكروا بأنه لا يوجد احتلال حرام وآخر حلال فالوطنية لا تتجزأ والله المستعان”.

وتابع نائب وزير الخارجية في صنعاء: “الأخوة في الإصلاح ربما لم تكن علاقتكم بالمملكة كما كانت علاقتنا بها وبالتأكيد لم نحمل يوما بعضا مما نعرفه من حقدكم عليها وربما كان بيننا وبينها من الود والاحترام وأواصر الرحم والجوار والتاريخ مالم ولن يتوفر في علاقتكم معها ومع ذلك لم يمنعنا ذلك من مواجهتها لا عن حقد أو رغبة في حرب”.

وكشفت وكالة اسوشيتد برس الإمريكية قبل أيام، نشاط إماراتي لاحتلال الجزيرة التي تعتبر المتحكم الرئيس بثاني أهم ممر في العالم مضيق باب المندب حيث تمر معظم سفن التجارة العالمية

المقالة السابقةأول اتصال من بايدن.. كيف استغل السيسي العدوان الإسرائيلي لصالحه؟
المقالة التاليةالإمارات وأضغاث أحلام الصغار!!