المشهد اليمني الأول

عقد اليوم في محافظة إب لقاء موسع برئاسة محافظ المحافظ اللواء عبدالواحد محمد صلاح وضم مدراء ومشرفي ووجهاء مديريات الظهار والمشنة وريف إب لمناقشة وإقرار وثيقة تيسير الزواج والتوقيع عليها.

وخلال اللقاء بحضور وكيل المحافظة لشؤون التنمية والبناء الإجتماعي يحيى القاسمي ورئيس نيابة استئناف المحافظة القاضي عبدالله الصانع، أوضح المحافظ صلاح أن هذه الوثيقة التي جاءت تلبية لتوجيهات السيد القائد عبد الملك بدر الدين الحوثي لتيسير الزواج وتخفيف أعباءه على شريحة الشباب لتعزيز قيم التعاون والتكافل الاجتماعي. مؤكدا حرص قيادة السلطة المحلية على تنفيذ هذه الوثيقة واقعا والإلتزام ببنودها وبما يخدم المصالح العليا للمواطن والبلد.

ولفت إلى أن الظواهر السلبية التي ترافق حفلات الزواج والتي تزيد من أعباءه بل وبات الكثير منها لا يناسب عادات وتقاليد المجتمع الأمر الذي أدى إلى عزوف الكثير من الشباب على الزواج. مشيدا بتفاعل أبناء المجتمع وسعيهم للتوقيع على هذه الوثيقة والاهم من التوقيع هو العمل بالبنود وبما يساهم في تحصين المجتمع وتحقيق العفة بين أفراده.

وبدوره قرأ الوكيل القاسمي نص الوثيقة وبنودها التي شددت على التخلص من كافة المظاهر السلبية والاعباء المالية المصاحبة للزواج ، والامتناع عن إطلاق النار بالاعراس وكذا مظاهر البذخ والترف والاغاني التي تتنافى مع عادات وتقاليد المجتمع.

وحددت الوثيقة مبلغ مليون ريال شرطا للفتاة البكر ونصفها للمراءة الثيب مع اربع حبات من الذهب مهرا للبكر ونصفها كذلك للثيب.

ودعا القاسمي كافة المسؤولين والوجهاء وعقال القرى والحارات إلى العمل على تنفيذ هذه الوثيقة التي سيتم تدشينها في كل مديرية وسيتم إنزالها على مستوى العزل والقرى.

المقال السابقبنى له عشا في أحد الأعمدة.. غراب يتسبب بإغراق مدينة عدن في الظلام
المقال التاليصنعاء تعلن البدء بمكافحة التسول داخل العاصمة