المشهد اليمني الأول

تمكنت المقاومة الفلسطينية في الساعة الأولى من فجر اليوم الجمعة، من إسقاط طائرة مسيرة احتلال العدو الإسرائيلي في مدينة غزة، وذلك خلال الغارات التي شنت على القطاع، واستهدفت مواقع تتبع لكتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

ونقلت قناة الأقصى الفضائية عن مصادر خاصة “أن المقاومة أسقطت طائرة مسيرة احتلال العدو، بالمنطقة الغربية لمدينة غزة، وذلك بعد استهدافها بالمضادات الأرضية”.

وقالت مصادر محلية إن الطائرة من طراز “كواد كابتر” تستخدم في أعمال تجسسية وأخرى.

وسُمع دوي انفجار عنيف، أعقبه مشاهدة جسم يسقط محترقاً في المنطقة الغربية لمدينة غزة، وذلك خلال تحليق لطيران احتلال العدو الإسرائيلي الحربي والاستطلاع.

وشنت طائرات احتلال العدو الإسرائيلي الحربية في قوت سابق عدة غارات على قطاع غزة، شملت أهدافًا تتبع كتائب القسام في منطقة بيت لاهيا وشرق جباليا، بالإضافة إلى موقع في منطقة معًا بخانيونس جنوب القطاع.

وقال المتحدث باسم حركة حماس، فوزي برهوم، أن قصف احتلال العدو الإسرائيلي لمواقع المقاومة ما هو إلا مشاهد استعراضية لحكومة الاحتلال الجديدة من أجل ترميم معنويات جنوده وقادته التي انهارت أمام صمود وضربات المقاومة في معركة سيف القدس.

وأضاف في تصريح “إن ارتكاب احتلال العدو الإسرائيلي أيّ حماقات تستهدف شعبنا ومقاومتنا ستكون المقاومة، وعلى رأسها كتائب القسام، ستكون له بالمرصاد دفاعًا عن أهلنا وشعبنا ومقدساتنا، وهذا واجب وطني وديني وأخلاقي، ونحن عازمون على تأديته وانتزاع حقوق شعبنا مهما كلفنا من ثمن”.

وتابع “إن المقاومة الباسلة هي من يحدد قواعد وطبيعة المعركة، وما معركة سيف القدس ببعيدة، بل لا زلنا في ظلالها، حيث ثبتنا معادلة القدس في قلب المواجهة ولن يجد العدو من مقاومتنا الا ما يسوؤه”.

لن نسمح لاحتلال العدو الإسرائيلي بفرض قواعد اشتباك جديدة

وأكد مسؤول المكتب الإعلامي للجان المقاومة في فلسطين، محمد البريم “أبو مجاهد”، الليلة، أن المقاومة لن تسمح بفرض معادلة جديدة، في إشارة منه للقصف الإسرائيلي الذي استهدف عدة مناطق في قطاع غزة.

وقال البريم في تصريح إعلامي “لن نسمح بفرض معادلة جديدة، وما جرى اليوم من استعراض مكشوف له ما بعده”.

وأضاف” الغرفة المشتركة في حالة انعقاد دائم لمتابعة المستجدات وتدرس وتقيم الموقف الميداني وسيكون لها كلمتها .

وتابع ” العدو الصهيوني خبر المقاومة جيدا ولن نسمح له باستمرار اعتداءاته وجرائمه ضد شعبنا .

و نقلت إذاعة “صوت الأقصى”، عن مصدر في المقاومة الفلسطينية، قوله: “لن نسمح للعدو بفرض قواعد اشتباك جديدة”.

و أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، فجر اليوم الجمعة، أن المقاومة لن تسمح بفرض قواعد جديدة وعلى حكومة الإسرائيلي “بينت” أن تدرس استخلاصات معركة سيف القدس جيداً.

وصفت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، في تصريح لها، عمليات القصف الإسرائيلي لمواقع المقاومة بأنها محاولة بائسة لفرض قواعد جديدة، مؤكداً أن هذا المجرم بينت يحاول أن يظهر بأنه الأكثر تشدداً من رئيس وزراء الاحتلال السابق المهزوم نتنياهو، لكي يُثَبِت من أركان حكومته المحكومة بالفشل ولكي يزيد من شعبيته داخل المجتمع الصهيوني الذي ينحو نحو اليمينية.

وشددت الشعبية أن هذه السياسة التي يحاول أن يفرضها بينت ستفشل وتَتَحَطّم على صخرة مقاومتنا الباسلة وصمود شعبنا الفلسطيني الأبي، داعية حكومة احتلال العدو الإسرائيلي لاستخلاص العِبَرُ من دروس معركة سيف القدس.

وأشارت أن المقاومة لن تسمح لهذا الكيان الغاصب بأن يفرض قواعد جديدة، مشيرة إلى أنها جاهزة مرة أخرى لتدفيعه ثمن جرائمه حتى يعود مرة أخرى ليجر ذيول الخيبة والهزيمة.

وكانت طائرات احتلال العدو الإسرائيلي شنت، مساء الخميس، سلسلة غارات على مناطق متفرقة من قطاع غزة، طالت عدة مواقع للمقاومة وأراض زراعية.

المقال السابقشاهد.. غارات إسرائيلية على قطاع غزة
المقال التالياحتجاز تعسفي للأكاديمي حسن المالكي في السعودية دون إصدار أي حكم ضده