المشهد اليمني الأول

قتل وأصيب أكثر من31 شخصاً، خلال مواجهات عنيفة بين فصائل “الانتقالي الجنوبي” مساء اليوم وسط مدينة عدن.

ونقلت مصادر متطابقة، أن الحصيلة غير النهائية للاشتباكات بلغت 9 قتلى و22 جريحاً بعضهم من المدنيين بينهم اثنتين من النساء. اضافة إلى حدوث أضرار كبيرة في منازل وممتلكات المواطنين في مديرية الشيخ عثمان.

وأكدت المصادر أن قائد القطاع الثامن في مليشيا “الانتقالي”، أكرم المشرقي، أصيب في المواجهات اضافة إلى مقتل عدد من أفراد حراسته الشخصية، إلى جانب مقتل قيادي يدعى “الاسرائيلي”.

وبينت المصادر أن الاشتباكات اندلعت في جولة عبدالقوي بين فصائل من “الحزام الأمني” التابعة لأبناء الضالع، وألوية ما يسمى “الدعم والإسناد”، التابعة لأبناء يافع، بقيادة المشوشي، بسبب ضبط بعض تجار سلاح موالين لأحد الفصائل في عدن.

وكانت الاشتباكات قد ادت إلى احتراق مبنى مكتب التربية مديرية الشيخ عثمان. واعطاب اليات عسكرية خلال المواجهات التي استخدم فيها الطرفين الأسلحة الثقيلة.

المقال السابقتخدع العالم لتوهمه بأنها في مركز القوة.. “OilPrice”: السعودية لاتقول الحقيقة عن معدّل انتاجها واحتياطياتها من النفط
المقال التاليما حقيقة مشاركة تونس والمغرب رفقة الإمارات في مناورات مشتركة مع جيش العدو الإسرائيلي؟