المشهد اليمني الأول

في اجراء جديد للصد عن بيت الله الحرام، أقدم النظام السعودي على فرض مخالفة بغرامة مالية قدرها 10 آلاف ريال على من يحاول الوصول إلى المسجد الحرام والمنطقة المركزية والمشاعر المقدسة دون تصريح.

النظام السعودي جعل من مكافحة كورونا ذريعة ، حيث وصرح مصدر مسؤول بوزارة الداخلية السعودية، بأنه بناء على “الأحكام والعقـوبات الخاصة بمخالفي الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة لمواجهــة فيروس كورونا ” و”لضمان الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المعتمدة للحد من تفشي الوباء خلال موسم حج هذا العام 1442هـ،” سيتم مخالفة كل من يتم ضبطه محاولا الوصول إلى المسجد الحرام والمنطقة المركزية المحيطة به والمشاعر المقدسة (منى، مزدلفة، عرفات) دون تصريح، بدءا من تاريخ 5 يوليو 2021، حتى نهاية اليوم الـ 13 من ذي الحجة، بغرامة مالية قدرها 10000 ريال.

وأكد المصدر المسؤول بوزارة الداخلية السعودية أنه في حال تكرار المخالفة ستتضاعف العقوبة.

وأفاد في الوقت ذاته بأن رجال الأمن سيباشرون مهامهم في جميع الطرق والممرات المؤدية إلى المسجـد الحرام والمشاعر المقدسة لمنع وضبط المخالفات وتطبيق العقوبات بحق جميع المخالفين.

الجدير بالذكر أن السلطات السعودية اتخذت عدة خطوات تهدف لعرقلة وصول الحجاج إلى بيت الله الحرام بزعم الحد من انتشار فيروس كورونا في الوقت الذي سمحت فيه السلطات السعودية بإقامة الحفلات الترفيهية بحضور عشرات الآلاف من الجماهير.

المقال السابقطالبان تتقدم بشكل سريع في أفغانستان وتسيطر على مواقع استراتيجية وأمريكا تظهر قلقها من التقدم
المقال التاليرئيس لجنة الصليب الأحمر: مستعدون لحلحلة ملف الاسرى ونامل الدخول بخطوات تنفيذية