المشهد اليمني الأول

أفادت مصادر قبلية، يوم الخميس، عن انتصارات كبيرة وساحقة ومتتابعة يسطرها الجيش واللجان الشعبية على مواقع مرتزقة العدوان والجماعات التكفيرية في محافظة البيضاء.

وأكدت المصادر، سيطرة الجيش واللجان الشعبية على مواقع جديدة كانت بقضبة مرتزقة العدوان، فيما لازالت مواقع مرتزقة العدوان والجماعات التكفيرية تتهاوى اثر هجوم واسع وساحق للجيش واللجان الشعبية على جبهات البيضاء.

تحرير جبهة ناطع

أفادت مصادر قبلية، عن شن الجيش واللجان الشعبية هجوما واسعا على مواقع المرتزقة ومواقع الجماعات التكفيرية في جبهة ناطع بالبيضاء مساء اليوم الأربعاء، نتج خلالها السيطرة على مواقع جديدة، إضافة الى اغتنام عتاد كبير بينها أسلحة ثقيلة ومتنوعة، كما نتج عنه مئات القتلى والجرحى في صفوف مرتزقة العدوان.

وأكدت المصادر، سيطرة الجيش واللجان الشعبية على كامل جبهة ناطع بداية من السيطرة على جبهة دير وجبهة فضحه، والسيطرة على كامل غول نعمان وصولا إلى السيطرة شبكة القنذع، وأثناء السيطرة، تم أسر أحد قيادات المرتزقة بالجبهة، إضافة الى اصابة العميد الركن المرتزق “علي صالح الكليبي” قائد اللواء 19مشاه إصابة بليغة.

كما أكدت، سيطرة الجيش واللجان الشعبية، على كامل قرى الجريبات، وسط تهاوي كبير لمواقع مرتزقة العدوان، إضافة الى انهيار كبير في صفوفهم، والتي أجبرتهم على الفرار من محور بيحان.

وانهارت صفوف مرتزقة العدوان السعودي، اثر تقدم الجيش واللجان الشعبية، بتهاوي مواقعهم، إضافة الى مئات القتلى والجرحى، وعشرات الأسرى، والذي تسبب في فرار ما تبقى من المرتزقة الى المواقع المجاورة لهم.

استهداف صاروخي

على ذات السياق، قالت مصادر أن قوات الجيش واللجان الشعبية استهدفت موقع للمرتزقة بضربة صاروخية، تم خلالها تدمير الموقع وانفجار مخازن أسلحة وذخائر كانت بداخله، كما تم احتراق اطقم تابعة للمرتزقة.

وأكدت المصادر، هروع سيارات الإسعاف الى مكان الإستهداف، لإسعاف جرحى مرتزقة العدوان الى مستشفيات بيحان، الذي اكتض بقتلى وجرحى المرتزقة اثر الضربة الصاروخية.

يذكر أن المعارك لازالت مستمرة، لتحرير ما تبقى منمواقع مرتزقة العدوان فيالبيضاء، والتى تعتبر ملاجئ للجماعات التكفيرية “القاعدة وداعش”، التي تساند مرتزقة العدوان في المعارك ضد الجيش واللجان الشعبية.

المقال السابقتمرد على ولي العهد.. وثائق سرية تكشف تمرد خفي لأمراء سعوديين ضد محمد بن سلمان
المقال التاليانهزمنا وأُهدرت دماؤنا بلا مقابل.. ندم جنود أمريكيون على حرب أفغانستان