المشهد اليمني الأول

جدد قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي عرض مبادرته بشأن تبادل ضباط اسرى للنظام السعودي بينهم طيارين مقابل افراج الاخير عن مختطفين فلسطينيين لدى الرياض.

وياتي هذا العرض في اعقاب اقدام النظام السعودي على استصدار احكام قضائية ضد 59 معتقلا فلسطينيا واردنيا بتهمة دعم المقاومة. ‏‎

وقال السيد عبدالملك الحوثي : نجدد إدانتنا للأحكام ‎السعودية الظالمة بحق المختطفين الفلسطينيين باعتبار ان المسؤولية الدينية والأخلاقية والقومية والوطنية أن يقف الجميع مع القضية الفلسطينية.

‏‎واوضح قائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي في كلمة له بمناسبة راس السنة الهجرية 1443 ان مشكلة النظامين السعودي والإماراتي مع ‎حماس هي في مقاومتها للعدو الإسرائيلي في المقام الأول.

وفي شان الحج اشار قائد الثورة الى ان منع النظام السعودي للحج للعام الثاني بذريعة كورونا أمر خطير جدا ويمثل إساءة لبيت الله الحرام مؤكدا ان النظام السعودي فتح المجال أمام أنشطة هيئة الترفيه دون أن يتذرع بكورونا

وقال : لا نرى في التذرع بكورونا مبررا للنظام السعودي لمنع الحج من دول العالم لافتا الى ان من أهم ما يرتبط بالحج كمعلم إسلامي أنه معلم عالمي وأن فريضة الحج تحقق هذا الهدف.

وانتقد بشدة قيام النظام السعودي بحصر الحج على المقيمين في السعودية مؤكدا ان اقتصار الحج على بلد معين ولعدد محدود يمثل انتهاكا لحرمة هذا الركن، وهي خطوة خطيرة على العالم الإسلامي

المقال السابقسعودي ليكس يكشف: أمراء سعوديون يتجهزون لمقاضاة بن سلمان في واشنطن
المقال التاليمصادر تؤكد وصول حاويات من العملة المزورة الى عدن