المشهد اليمني الأول

أطلقت مراكز أمراض الكلى والغسيل الكلوي بمحافظة الحديدة نداء استغاثة لإنقاذ حياة المرضى نتيجة انقطاع الكهرباء والنقص الحاد في مادة الديزل.

وأكدت قيادات مراكز الغسيل الكلوي بالحديدة وزبيد والقناوص وباجل في بيان ، تردي الحالة الصحية للمرضى ما ينذر بتعرضهم لمضاعفات قد تؤدي إلى الوفاة في أي لحظة نتيجة توقف مراكز الغسيل الكلوي عن العمل جراء نفاذ الوقود بسبب استمرار العدوان في احتجاز سفن المشتقات النفطية ومنع دخولها.

وأفادوا بأن المنظمات العاملة في المجال الصحي خفضت المخصصات الشهرية لتلك المراكز من مادة الديزل إلى 20 بالمائة ما يجعل أكثر من 887 مريضا في المحافظة عرضة للوفاة.

وطالبوا الجهات المعنية بسرعة توفير احتياجات المراكز من المحاليل والأدوية بأسرع وقت في ظل ارتفاع عدد مرتاديها من مرضى الفشل الكلوي.

المقال السابقمكافحة التهريب تضبط 87 مليون و325 ألف ريال من العملة المحظورة
المقال التاليالمجلـس السياسي الأعلى يؤكد انحياز لليمن للسلام المشرف ويحذر المبعوث الأممي من أخطاء أسلافه