المشهد اليمني الأول

دعا مكون يطلق على نفسه اسم شباب عدن الثائر لإشعال ثورة شعبية لاجتثاث من وصفهم بالعابثين بلقمة عيش الجنوبيين، وذلك بعد سلسلة من الإجراءات الاقتصادية التي وصفها بجرائم حرب جماعية اتخذتها الشرعية، ضد المواطنين.

ونص بيان شباب عدن الذي تداوله ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي على مايلي:

إلى أبناء عدن الأحرار إلى أبناء كل الجنوب..

لا يكاد يمر يوم إلا وتزداد معاناة أبناء الجنوب بشكل عام وأبناء عدن على وجه الخصوص جراء قرارات الشرعية الكارثية والتي ترقى إلى جرائم إبادة جماعية، والمشكلة الأكبر أننا نقف بصمت وكأن شيئا لا يعنينا.

لقد اتخذت حكومة الشرعية قرارا برفع سعر الدولار الجمركي إلى الضعف، ووصل الدولار إلى أكثر من ألف ريال، بفارق 450 ريال عن سعره في مناطق الإنقلاب، وأصبح المواطن الجنوبي لا يعرف من أين سيأتي بالوجبة التالية، هذا بالإضافة إلى تدهور الخدمات، والانقطاعات المستمرة للكهرباء، والكثير من المشاكل التي لا حصر لها.

أيها الأحرار..

لقد صمتنا على انهيار سعر العملة فازدادت انهيارا، وصمتنا ، فرفعوا أسعار الجمارك، وصمتنا فرفعوا أسعار المشتقات النفطية، فإلى متى سيستمر صمتنا وماذا ننتظر أكثر من هذا؟

لقد حان وقت الثورة لاجتثاث كل من يصادر لقمة العيش على أبناء الجنوب، وكل يوم ننتظر فيه، هناك كارثة جديدة يعاقبوننا بها.

أيها العدنيون.. أيها الجنوبيون..

ثوروا.. فلن تخسروا شيئا سوى القيد والجوع، وماالحياة إلا وقفة عز. إنهم يشتتوننا ويراهنون على صمتنا، وعلى الازمات المتلاحقة، وأن كل أزمة ستنسينا الأزمة التي قبلها.

وعليه فإننا ندعو لتدشين حراك شعبي يبدأ يوم الخميس القادم بتظاهرة حاشدة، للتنديد بالانهيار الاقتصادي ورفض قرار الجرعة ورفع التعرفة الجمركية،

شباب عدن الثائر

المقال السابقعاشوراء.. منهج وقيادة “القيادة الحسينية”
المقال التاليفوضى العملة تعصف بعدن.. وتوقعات مصرفية بانهيار كبير