المشهد اليمني الأول

شارك العشرات من ابناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، عصر اليوم الأربعاء، في مهرجان ” سيف القدس لن يغمد” التي أعلنت الفصائل الفلسطينية اقامته في مخيم العودة (خانيونس) ضمن فعاليات ومهرجانات شعبية اعدتها مسبقا، رداً على سياسة العدو الاسرائيلي المفروضة على قطاع غزة والمتمثلة بتشديد الحصار واعاقة عملية اعمار ما دمره في عدوانه الاخير على القطاع.

وتخلل المهرجان عدد من الفقرات الانشادية وكلمة للفصائل الفلسطينية ألقاها الدكتور محمد الهندي رئيس الدائرة السياسية لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، أكد فيها إن معركة سيف القدس لم تهدف لفك الحصار عن غزة فقط، بل فك الحصار عن القدس والأقصى وقلوب ملايين الأحرار في العالم

وأضاف: “لا يمكن لشعبنا أن يستسلم، وشعبنا موحد خلف المقاومة والمقاومة موحدة خلف شعبنا الفلسطيني”

وأشار إلى أن هناك توافق وطني على استمرار الفعاليات الشعبية الرافضة للحصار والتطبيع والتهويد، مؤكداً أن معركة سيف القدس الأخيرة لم تهدف لفك الحصار عن غزة فقط، بل فك الحصار عن القدس والأقصى وقلوب ملايين الأحرار في العالم.

وقال: “العدو الذي يظن أنه ردع غزة، كل مكركم وكل حلفاءكم لا يستطيعوا ردع طفل من فلسطين، ولا يمكن لشعبنا أن يستسلم، وشعبنا موحد خلف المقاومة والمقاومة موحدة خلف شعبنا الفلسطيني”.

وكشف د. الهندي: النقاب عن أن رئيس حركة “حماس” يحيى السنوار نقل للأخوة المصريين رسالة تطالب بوقف الاحتلال كل أشكال المماطلة والتسويف اتجاه قطاع غزة.