المشهد اليمني الأول

داهمت الأجهزة الأمنية بمحافظة البيضاء وكرا للجماعات التكفيرية في مديرية الزاهر ، وتمكنت من ضبط معمل لتجهيز العبوات الناسفة يحتوي على كمية كبيرة من المتفجرات.

وذكر ناطق وزارة الداخلية العميد عبدالخالق العجري أن شرطة محافظة البيضاء نفذت عملية أمنية تمكنت خلالها من الكشف عن مخزن سلاح ومعمل لإعداد العبوات والأحزمة الناسفة والمتفجرات تابعة للتنظيمات التكفيرية الاجرامية التابعة للعدوان، والتي تم دحرها من المنطقة.

وأوضح العميد العجري أن العملية الأمنية داهمت وكر التكفيري عبدالله عثمان الحميقاني المكنى (أبو رقيّة) في عزلة آل برمان بمديرية الزاهر.

وذكر أنه تم العثور على مخزن ومعمل لتجهيز العبوات والأحزمة الناسفة يحتوي على 15 لغم أرضي، و9 عبوات متفجرة فردية، و151 قذيفة متنوعة كانت جميعها معدة لاستخدامها كعبوات ناسفة، و15 قالب عبوات ناسفة، وكمية من الدوائر الكهربائية التي تستخدم في عمليات تفجير العبوات الناسفة، كما تم العثور على أحزمة ناسفة، وقنابل يدوية.

ولفت ناطق الداخلية الى أن المتفجرات المضبوطة كانت معدة لاستهداف المواطنين ومنتسبو الجيش والأمن واللجان الشعبية، والشخصيات الاجتماعية المقاومة للعدوان وجماعاته الاجرامية في المنطقة.

وأشاد ناطق وزارة الداخلية بدور المواطنين في كشف ما تبقى من أوكار الجماعات الإجرامية، مؤكدا أن تعاونهم مع رجال الأمن، أسهم في تعزيز الأمن والاستقرار.

فيديو

صور

المقال السابقصراعٌ على عائدات ميناء بلحاف: “الإصلاح” يستفزّ الإمارات ويحاصر قواتها في بلحاف والسعودية تدخل خط الاشتباك “فيديو”
المقال التاليأفغانستان وحصاد 20 عاماً من الحرب العدمية