المشهد اليمني الأول

دعا رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط جميع وزراء حكومة الإنقاذ إلى مراجعة أدائهم وتقييم وضعهم، لتعميم نقاط النجاح ومعالجة جوانب التقصير.

وأكد الرئيس المشاط خلال ترأسه اجتماع مجلس الوزراء في حكومة الانقاذ الوطني، أننا في مفترق طرق، إما أن نبني بلدنا رغم كل الصعوبات وإما أن نستكين ونستسلم، والكل يعرف ما هو ثمن الاستسلام والاستكانة وأننا معنيون بتحريك عجلة الإصلاح ببصيرة ووعي، لتطهير مؤسسات الدولة من الخونة والفاسدين

وقال الرئيس المشاط يجب أن يترسخ لدى جميع الوزراء، أننا نعيش في وضع استثنائي، ولنعمل على ابتكار الحلول وإيجاد البدائل رغمًا عن جراحنا وكل التحديات.

‏الرئيس المشاط وجه بمناسبة الاحتفال بثورة 21 سبتمبر بإنزال الصور في جميع مكاتب ومؤسسات الدولة وإبدالها بآية الكرسي والحديث النبوي الإيمان يمان والحكمة يمانية كما وجه الدولة اعتماد التاريخ الهجري في معاملاتها، وبدء العملية التعليمية من شهر محرم إلى بداية شهر رمضان كل عام

واشار ‏‏الرئيس المشاط الى خدمة المواطن وتخفيف معاناته يجب أن يكون ركيزة لكل مسؤول في الدولة نتيجة الإجراءات التعسفية التي يمارسها تحالف العدوان بقيادة أمريكا مضيفا نحن في مفترق طرق، إما أن نبني بلدنا رغم كل الصعوبات وإما أن نستكين ونستسلم، والكل يعرف ما هو ثمن الاستسلام والاستكانة واكد ‏الرئيس المشاط ان الجميع معني بتحريك عجلة الإصلاح ببصيرة ووعي، لتطهير مؤسسات الدولة من الخونة والفاسدين موكدا بالقول : لا خيار أمامنا إلا مواصلة التحدي، والعمل على إصلاح وتفعيل وتطهير مؤسسات الدولة، تحت عنوان خدمة المواطن

‏واوضح: نحن لا ننتظر الفرج من أي جهة خارجية، وننتظر الفرج من جهود وسواعد أبناء شعبنا، وفي الطليعة حكومة الإنقاذ الوطني مؤكدا :” نحن لا نبحث عن مجد شخصي بقدر ما نبحث عن خدمة بلدنا وخدمة المواطنين ونحن إن شاء الله بمستوى تحمل هذه المسؤولية.”

وأكد المشاط ان الاستقلال والتحرر من الوصاية هي عنوان ثوراتنا اليمنية، وعلينا مواصلة الصمود حتى تحقيق النصر ، مشيراً الى أن المعركة في المترس القتالي تساوي المعركة في موقع المسؤولية التي تحتم علينا مواصلة الجهود وإصلاح مؤسسات الدولة بما يخدم المواطنين

 

المقال السابقفيديو صادم للتحالف وحكومة المرتزقة.. حضرموت تهتف بالعالي: “بغينا الحوثي مابغينا شيء ثاني ” عقب هتاف الأمس يا “حوثي سير سير كمل مسير التحرير”
المقال التاليتفاصيل لقاء محافظ البنك المركزي بصنعاء مع منسق الأمم المتحدة في اليمن بشأن الوضع الاقتصادي والخطوات القادمة لحل قضية مرتبات موظفي الدولة