المشهد اليمني الأول

حضر اللواء الحاكم والعاطفي والرويشان.. ميدان السبعين بصنعاء يشهد حدث صادم ومفاجئ وسط اجراءات أمنية مشددة وقطع حركة المرور والمواطنين “صور وفيديو حصري يكشف تفاصيل الحدث الغامض”

برعاية المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، ووزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، أقامت هيئة التدريب والتأهيل بميدان السبعين في العاصمة اليمنية صنعاء حفل تخرج لطلاب الكلية العسكرية، الدفعة الرابعة والخمسون حربية، والدفعة التاسعة والعشرون بحرية، والدفعة السادسة والثلاثون جوية.

وشهد الحفل استعراضا عسكريا رمزيا لخرجي دفعات عدد من الكليات العسكرية وبحضور نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع والأمن الفريق جلال الرويشان، ووزير الدفاع اللـواء الركن محمد ناصر العاطفي، واللواء علي عبدالله الحاكم رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع، واللواء الركن علي حمود الموشكي نائب رئيس هيئة الأركان العامة، واللواء الركن عبدالحكيم الخيواني رئيس جهاز الأمن والمخابرات، واللواء يوسف المداني قائد المنظقة العسكرية الخامسة وعدد من القيادات العسكرية.

ونقل نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفاع والأمن الفريق جلال الرويشان للمتخرجين تحيات المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى وتمنياته بالتوفيق والنجاح، مؤكداً أن هذا الحفل الرمزي في ميدان السبعين هو رسالة لداخل والخارج، بأن هذا الشعب لن يخضع ولن يستسلم مهما طال العدوان والحصار، وايضاً رسالة بأن هذا الشعب متمسك برسالة الرئيس الشهيد صالح الصماد “يدٌ تبني ويدٌ تحمي”.

وأضاف الرويشان: “نرسل من هذا الميدان رسالة عهد وولاء لقائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي، نؤكد فيها على أن مؤسسة الدفاع والأمن ستظل صامدة ومن وراءها الشعب اليمني كامل في مواجهة العدوان.

وثمن الرويشان جهود هيئة التدريب والتأهيل وقيادات الكليات العسكرية التي ظهرت من خلال الاستعراض الرمزي.

وأكدت القيادة العسكرية كامل جهوزيتها واستعدادها لخوض سبع سنوات أخرى من الصمود والمواجهة مع تحالف العدوان الأمريكي السعودي.