المشهد اليمني الأول

وضع عضو المجلس السياسي الأعلى أحمد غالب الرهوي اليوم ومعه وزير الإدارة المحلية علي بن علي القيسي وأمين العاصمة حمود عباد، حجر الأساس لمشروع الجسر السطحي للجهة الغربية لجسر الحشيشية بمديرية شعوب بتكلفة 117 مليون ريال بمناسبة الاحتفال بثورتي 21 سبتمبر و26 سبتمبر.

واطلع الرهوي والقيسي وعباد على التجهيزات الفنية لغرفة التحكم والعمليات لمشروع الإنذار المبكر لحماية مدينة صنعاء من أَضرار السيول “المرحلة الأولى”.

واستمعوا ومعهم رئيس مصلحة الدفاع المدني اللواء عبدالفتاح المداني ووكيل المصلحة عبدالكريم راصع، ووكيل الأمانة لقطاع الأشغال والمشاريع المهندس عبدالكريم الحوثي إلى شرح حول المشروع وما يتضمنه من تجهيزات تشمل تركيب محطات رصد وإنذار على امتداد السائلة.

كما اطلعوا على سير العمل في مشروع الصرف الصحي بمنطقة الفوارس شارع الاربعين وما يتضمنه من شبكات ومناهل.

وأوضح عضو السياسي الأعلى الرهوي أن افتتاح وتدشين هذه المشاريع يأتي في إطار الاحتفال بالعيد السابع لثورة 21 سبتمبر والـ 59 لثورة 26 سبتمبر.

وثمن الجهود التي تبذلها قيادة وكوادر أمانة العاصمة في تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية رغم الظروف الصعبة وشحة الامكانيات جراء استمرار العدوان والحصار على اليمن.

ووصف الرهوي مشروع الإنذار المبكر بالنوعي والمتطور نظرا لأهميته في حماية صنعاء من أضرار السيول والحفاظ على سلامة المواطنين.

فيما أكد وزير الادارة المحلية أن هذه المشاريع ستسهم في تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين والتخفيف من معاناتهم.. مبينا أن افتتاح وتدشين هذه المشاريع يمثل انتصارا للجبهة التنموية بالتزامن مع ما يسطره المرابطون في الجبهات من انتصارات.

بدوره أشار أمين العاصمة إلى استمرار تنفيذ المشاريع الخدمية والتنموية الممولة من السلطة المحلية والتركيز على المشاريع ذات الأولوية المتصلة بتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين.

وثمن دعم المجلس السياسي الاعلى والحكومة لجهود الأمانة في تعزيز الأداء وتطوير البنية التحتية وتحسين الخدمات.

رافقهم وكيل أمانة العاصمة المساعد عبدالله راوية.