المشهد اليمني الأول

أفادت مصادر محلية في عدن، عن عودة الإشتباكات في مدينة كريتر بمحافظة عدن الآن، وذلك بعد توقفها لساعات.

وكان اندلعت اشتباكات في كريتر فجر أمس السبت، استمرت مايقارب عشرين ساعة، تسببت في قتل وإصابة العشرات من المواطنين.

وكان قامت لجان أمنية، بتأمين المنطقة كليا، ويبدوا أن اللجان الأمنية لم تنجح في تأمين مدينة كريتر.

على ذات السياق، كشف الناشط الجنوبي عبد الفتاح جماجم، عن سبب الإشتباكات والمجازر التي حصلت يوم أمس السبت في كريتر بعدن.

وكشف جمام، أن سبب الحرب التي شنت على الإمام النوبي، هو دوره الكبير في حماية المتظاهرين، من الميلشيات التي تحاول التعدي عليهم، وايقافهم عند حدودهم.

وأوضح جماجم، أن النوبي كان له دور كبير في معارضة المشروع الإماراتي الذي استهدف أئمة المساجد بالإغتيالات المستمرة.

وأكد انتهاء مسلسل إغتيالات أئمة المساجد في كـريتر وفي عدن عامة، وذلك بعد أن تولي النوبي إمام الحزام الأمني.

كما أكد ان النوبي كان يقف ضد مداهمة البيوت والإعتقالات التعسفية ضد المعارضين، وحاليا يقف ضد حملات إعتقالات المتظاهرين ضد الإنتقالي وعبثة في عدن، وذلك السبب في شن الحرب عليه.

المقال السابقأذربيجان توافق طلب اسرائيل بضرب ايران من أراضيها.. اليهودي مردخاي و الاخواني اردوغان مع اذربيجان الشيعية والشيوعية ضد ايران الاسلامية.. لماذا !؟
المقال التاليالصناعة والتجارة تقيم إجراءاتها الرقابية لتنفيذ القائمة السعرية