المشهد اليمني الأول

نجحت جهود قبلية في مديرية مغرب عنس بمحافظة ذمار في إنهاء قضية قتل دامت 30 سنة.

وفي لقاء قبلي اليوم، تقدّمه مدير المديرية عبدالكريم أحمد الصارم ومشايخ ووجهاء، أعلن أولياء دم المجني عليه سعد ناصر قطران العفو عن الجناة في القضية من أسرتي جسار والرماح لوجه الله وتشريفاً للحاضرين.

وثمن مدير المديرية الصارم، موقف أولياء الدم من أسرة قطران في التسامح والعفو وجهود كل من ساهم في إنهاء القضية.

وأكد أهمية الحفاظ على التقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين والتعاون لحل القضايا الاجتماعية وتعزيز الأمن والسكينة العامة.. داعياً إلى تعزيز التآخي وتوحيد الصفوف وحشد الجهود والطاقات لمواجهة العدوان.

فيما أشاد الحاضرون، بمواقف أسرة قطران في العفو والتسامح والذي يُجسد قيم وأصالة القبيلة اليمنية.

المقال السابقوزارة الصناعة والتجارة تصدر قرار جديد وتدعو المواطن الى شراء الخبز بالكيلوجرام
المقال التاليالاستخبارات الأمريكية تستنفر ضباطها بعد مقتل واعتقال عشرات الجواسيس