المشهد اليمني الأول

شهدت مراكزُ الاقتراع الخاصّة بمنتسبي وزارتي الدفاعِ والداخليةِ في الإنتخابات العراقية البرلمانية بمحافظة نينوى إقبالاً ملحوظاً، حيث يحقُ التصويتُ لـ75 ألفَ منتسب.

واعتبرَ المشاركون في التصويتِ الخاص بأنه يومُ انتصارٍ للعراق ومسيرةِ بنائه. هذا وقد فتحت مراكزُ الاقتراع أبوابَها اليوم الجمعة في تمامِ الساعة السابعة بالتوقيتِ المحلي للتصويت الخاص بأفراد الجيش والشرطة والنازحين، قبلَ يومين من انتخاباتٍ تشريعيةٍ مبكرة.

ودُعي أكثرُ من مليونِ عسكريٍ وعنصرِ أمن، في كافةِ المؤسسات الأمنية، للمشاركةِ في الاقتراع، الذي يشملُ أيضاً نحوَ 120 الفَ نازحٍ. ويشاركُ المئاتُ من المراقبين الدوليين والأمميين في عملية المراقبة على عملية الاقتراع لتعزيزِ نزاهةِ العمليةِ الانتخابية.

إنتشار أمني كثيف لتأمين الإنتخابات

وانطلقت عملية “التصويت الخاص” للقوات الأمنية والنازحين والسجناء عند الساعة السابعة في العراق، قبل يومين من انتخابات تشريعية مبكرة تتباين الاراء حول نسبة المشاركة فيها في نظام ديمقراطي ما زال وليدا.

أكثر من مليون عسكري وعنصر أمن، في كافة المؤسسات الأمنية، تمت دعوتهم للمشاركة في الاقتراع، الذي يشمل أيضا مئة وعشرين ألف نازح، يقطنون المخيمات.

وفضلا عن الانتشار الأمني الكثيف في شوارع المدن العراقية، قامت القوات المسلحة العراقية بطلعات جوية بطائرات حربية سمعت أصواتها في أجواء العاصمة بغداد، بهدف “تأمين الانتخابات البرلمانية”.

سير العملية الانتخابية يجري تحت رقابة دولية بطلب من الحكومة العراقية لتعزيز نزاهة العملية الانتخابية حيث يشارك المئات من المراقبين الدوليين عن الامم المتحدة والاتحاد الاوروبي ومنظمات دولية اخرى في متابعة عمليات الاقتراع.

وقال فيولا فون كرامون رئيس بعثة مراقبة الاتحاد الأوروبي إلى العراق: “بالطبع نحن محدودون للغاية في نطاق مراقبتنا الحقيقية يوم الانتخابات، نأمل في عملية انتخابية أكثر شفافية ومصداقية من المرة السابقة وهذا ما يأمله الجميع”.

إقبال لـالإنتخابات العراقية بنسبة 69 في المئة

على ذات السياق، أعلنت مفوضية الإنتخابات العراقية، الجمعة، أن نسبة المشاركة في التصويت الخاص، بلغت 69 في المئة.

أكدت اللجنة الأمنية العليا للانتخابات في العراق، الجمعة، أن التصويت الخاص شهد حضوراً كبيراً إلى مراكز الاقتراع حتى اغلاق الصناديق عند الساعة السادسة مساءً.

وقال رئيس اللجنة الفريق أول الركن عبد الأمير الشمري، في مؤتمر صحفي إن “التصويت الخاص لم تسجل فيه أي خروقات، باستثناء بعض الشكاوى بمخالفات يجري التحقيق فيها الآن”.

وأضاف، “ننتظر تزويدنا بنسبة مشاركة القوات الامنية من قبل المفوضية”، مبيناً أن ” يوم غد سيكون هناك صمت انتخابي كامل وندعو كل المرشحين والكتل السياسية الى الالتزام بهذا الصمت”. وتابع الشمري، “اللجان الامنية الفرعية ستبدأ بالابلاغ عن كل خرق لهذا الصمت للمفوضية العليا للانتخابات”.

كما أكد الشمري أن “القائد العام للقوات المسلحة كان حاضراً منذ صباح اليوم ومتابع للاجراءات الامنية في تامين مراكز الاقتراع وانسيابية عناصر ومنتسبي القوات الامنية في التصويت الخاص”.

المقال السابقمئات القتلى والجرحى.. تفجير إرهابي بمسجد قندوز الأفغاني وداعش تتبنى وطالبان يتوعد
المقال التاليأمطار غزيرة تجتاح العاصمة صنعاء وعدة محافظات والدفاع المدني يحذر المواطنين