المشهد اليمني الأول

وصل يوم امس السبت 9 اكتوبر 2021م، الى مطار سقطرى دواعش افغان ومرتزقة أجانب، بإشراف إسرائيلي اماراتي مشترك.

وكشفت مصادر عسكرية في ما تسمى “شرعية الفنادق” عن وصول هذه القوات بعد سحب قوات الاحتلال الاماراتي حراسة المطار الأمنية المحلية، وتسليمه لقوات ارتزاق متعددة الجنسيات من بينهم دواعش افغان تحت مُسمى شركة أمنية إسرائيلية اماراتية مشتركة.

وكانت سلطات الاحتلال الاماراتي قد سلمت مطار الجزيرة الى إدارة شركتي “يوسي إبراهام” و “ميفرام” التابعتين للجيش الإسرائيلي الصهيوني، تحت مبرر توسعة المطار وتزامن ذلك.

مع وصول سفينة اسرائيلية تحمل العلم الاماراتي الى ميناء سقطرى قبل اسبوعين تحمل 8 حاويات تحمل العلم الصهيوني وبها اجهزة تجسس ومعدات صهيونية بغرض تركيبها في مطار سقطرى لإنشاء مركز استخباراتي لصالح استخبارات البحرية والجوية الإسرائيلية داخل مطار سقـطرى، بهدف السيطرة على طرق الملاحة الدولية في بحر العرب ومضيق باب المندب.

المقال السابقوداعاً للأزمات.. شركة النفط اليمنية لصنعاء تزف بشارة سارة للمواطنين وفي جميع المحطات ابتداء من اليوم الأحد
المقال التاليمعارك مأرب.. هزائم نكراء تجبر وزارة دفاع المرتزقة إصدار قرارات جديدة بعزل قائد جبهة الجوبة بحجة فشلة وتعين قيادي جديد (أسماء القيادات)