المشهد اليمني الأول

سير أبناء محافظة عمران اليوم الأحد، قافلة الرسول الأعظم، دعماً وإسناداً للمرابطين في الجبهات والتي تأتي ضمن فعاليات المولد النبوي.

واحتوت القافلة على مبالغ نقدية 100 مليون ريال، وعينية بقيمة 50 مليون ريال تنوعت بين مواد غذائية وملابس شتوية، و350 رأس من الأغنام وخمسة رؤوس من الأبقار.

وخلال تسيير القافلة عبّر مسؤول القوافل جبران الرازحي عن الشكر والتقدير لكل من ساهم في تجهيز القافلة من أبناء عمران.

وأشار إلى أن هذا الدعم يعكس مدى الوعي والارتباط الوثيق للشعب اليمني بالرسول الأعظم، منوهاً بمواقف وتضحيات أبناء محافظة عمران وتقديمهم لأرواحهم قبل الأموال في مواجهة العدوان ومرتزقته الجبناء.

من جانبه، أشار وكيل المحافظة عبد العزيز أبو خرفشة ومعه المسؤول المالي للجانب الإشرافي بالمحافظة صلاح القحوم إلى أهمية تضافر الجهود والإسهام الفاعل في رفد ودعم الجبهات بالمال والرجال.

فيما أكد المشاركون، مواصلة تقديم قوافل المدد ورفد الجبهات بالمال والرجال والغذاء حتى تحقيق النصر، مشيرين إلى أن هذه القافلة، تجسد الانتصار لقيم ومبادئ الرسالة المحمدية.

كما بارك المشاركون، الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مأرب ومختلف الجبهات.