المشهد اليمني الأول

رسمياً.. شركة النفط اليمنية بصنعاء تصدر بيان رسمي جديد

رسمياً.. شركة النفط اليمنية بصنعاء تصدر بيان رسمي جديد

رسمياً.. شركة النفط اليمنية بصنعاء تصدر بيان رسمي جديد

قالت وزارة النفط اليوم إن تحالف العدوان بقيادة أمريكا احتجز سفينة جديدة تحمل ٢٩ ألف و٥٤٥طنا من وقود الديزل.

وأوضح المتحدث الرسمي لشركة النفط اليمنية عصام المتوكل، أن تحالف العدوان بقيادة أمريكا احتجز السفينة “سي لاين” ومنعها من الوصول إلى ميناء الحديدة رغم تفتيشها وحصولها على تصاريح دخول من الأمم المتحدة.

وأشار المتوكل إلى أن الصمت الأممي إزاء القرصنة البحرية والممارسات التعسفية لتحالف العدوان على سفن الوقود يؤكد أن الأمم المتحدة شريكة في حصار ومعاناة الشعب اليمني.

واعتبر تلك الممارسات انتهاكاً صارخاً للقانون الدولي الإنساني، ومخالفة واضحة للمواثيق والقوانين والأعراف الدولية، واتفاق السويد الذي ينص على السماح بدخول سفن الوقود والغذاء والدواء، ووصولها إلى ميناء الحديدة بسلاسة.

وأشار المتحدث الرسمي للشركة إلى تداعيات استمرار احتجاز سفن المشتقات النفطية وتأثيراتها على الحياة المعيشية للمواطن، إلى جانب الأعباء الاقتصادية نتيجة زيادة أسعار المشتقات النفطية بسبب الغرامات التي يتم دفعها للسفن المحملة نتيجة احتجازها لفترات طويلة في البحر، حيث تصل الغرامات جراء ذلك إلى أكثر من قيمة النفط الذي تحمله السفن وهو ما يزيد من المعاناة الإنسانية.

ودعا المتوكل إلى تحييد الجوانب الإنسانية عن المتعلقات السياسية والعسكرية.. محملا تحالف العدوان بقيادة أمريكا والأمم المتحدة المسؤولية الكاملة في استمرار الحصار على الشعب اليمني.

وطالب ناشطي وحقوقيي العالم والمنظمات الإنسانية والحقوقية تحمل المسؤولية الإنسانية والعمل على رفع الحصار وفضح القرصنة الأمريكية على سفن المشتقات النفطية.